الموضوع ذات
 
رأي
طارق مصطفى
عن الوقوع الاختياري “تحت السيطرة”!
لا تبدو لي الكتابة المتكررة عن مريم نعوم وأعمالها الدرامية أمرًا مملًا، وبخاصة أنها هي أيضًا لا تملّ من بذل كل