بعد شهر من الاختفاء.. ظهور وليد شوقي في «أمن الدولة» وحبسه على ذمة قضية جديدة
 
 

أخبار الحبس: ظهور وليد شوقي في «أمن الدولة».. وإخلاء سبيل الطبيبة آلاء شعبان

بعد اختفاءٍ دام أكثر من شهر عقب صدور قرار إخلاء سبيله على ذمة القضية 621 لسنة 2018، ظهر وليد شوقي، طبيب الأسنان والعضو السابق في حركة «شباب 6 أبريل»، اليوم، أمام نيابة أمن الدولة العليا، التي قررت حبسه 15 يومًا على ذمة قضية أخرى (880 لسنة 2020)، بحسب المحامي نبيه الجنادي الذي حضر معه التحقيق.

ووفقًا للمحامي، يواجه شوقي تهم الانضمام إلى جماعة إرهابية ونشر أخبار كاذبة وإساءة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي والاشتراك في تجمهر. وسبق للنيابة أيضًا «تدوير» زميلي شوقي في قضيته القديمة، المحامي سيد البنا والناشر وأيمن عبدالمعطي، في القضية 880 لسنة 2020، بعد انتهاء المدة القانونية للحبس الاحتياطي. 

وفي سياق آخر، قالت منى مينا، العضو السابق بمجلس نقابة أطباء مصر، مساء أمس الإثنين، إن النيابة العامة أخلت سبيل الطبيبة آلاء شعبان، أمس الإثنين، المحتجزة منذ ستة أشهر على ذمة القضية 558 لسنة 2020، وهي طبيب مقيم نساء بمستشفى الشاطبي بالإسكندرية، قُبض عليها يوم 28 مارس الماضي، بسبب سماحها لممرضة باستخدام هاتفها لإبلاغ وزارة الصحة بوجود حالة يشتبه في إصابتها بكورونا بالمستشفى، ما اعتبره مدير المستشفى تعديًا على اختصاصاته، وتواصل مع جهاز الأمن الوطني الذي ألقى القبض عليها من مكتبه. وشعبان واحدة من ضمن أطباء آخرين ألقت السلطات القبض عليهم على خلفية وقائع إبلاغ عن حالات إهمال وتقصير من جانب المستشفيات المختلفة في مواجهة وباء كورونا.

في تجديدات الحبس، أمرت نيابة أمن الدولة العليا بتجديد حبس الصحفية والباحثة، شيماء سامي، 15 يومًا على ذمة التحقيقات فى القضية 535 لسنة 2020 دون مثولها أمام النيابة، بحسب الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، وجددت أيضًا حبس الصحفي بموقع «درب» إسلام الكلحي 15 يومًا على ذمة القضية 855 لسنة 2020، دون مثوله أمام النيابة، بحسب الشبكة.

كما جددت الدائرة الثانية بمحكمة جنايات القاهرة، أمس الإثنين، حبس الناشط العمالي، خليل رزق خليل، في القضية رقم 1475 لسنة 2019، والصحفي حسن القباني، على ذمة القضية 1470 لسنة 2019، والباحث إبراهيم عز الدين، في القضية رقم 488 لسنة 2019، 45 يومًا، على ذمة التحقيقات، بحسب المفوضية المصرية للحقوق والحريات.

.. وفي «فض اعتصام النهضة»: السجن لـ 15.. وملايين الجنيهات تعويضات لحديقة الحيوان والأورمان والجيزة والهندسة

قضت محكمة جنايات الجيزة بالسجن المشدد 15 عامًا بحق 11 متهمًا، والسجن ثلاث سنوات لأربعة آخرين، وبراءة متهم في القضية المعروفة بـ«أحداث فض اعتصام النهضة»، مع إلزامهم بدفع تعويضات 137 ألف جنيه لحديقة الحيوان ومليونين 992 ألف جنيه لحديقة الأورمان، و10 ملايين و903 آلاف جنيه لمحافظة الجيزة، و25 مليون جنيه لكلية الهندسة، بحسب الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان.

الصحفية بسمة مصطفى تنتظر الانتهاء من إجراءات إخلاء سبيلها

ما زالت الصحفية بسمة مصطفى -حتى وقت كتابة النشرة- قيد الاحتجاز في سجن القناطر، في انتظار نقلها إلى قسم مصر القديمة تمهيدًا لإخلاء سبيلها إن لم تكن مطلوبة في قضايا أخرى، تنفيذًا لقرار النائب العام مساء أمس الإثنين بإخلاء سبيلها على ذمة القضية 959 لسنة 2020، طبقًا لمحاميها كريم عبدالراضي.

وأخلى النائب العام سبيل بسمة بكفالة ألفي جنيه بعد يوم من قرار آخر لنيابة أمن الدولة العليا بحبسها 15 يومًا على ذمة التحقيق في تهم «الانضمام لجماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة، وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي». 

ولم يذكر بيان النائب العام الذي أعلن إخلاء سبيلها إلا تهمة «استغلال حسابها الشخصي بأحد مواقع التواصل الاجتماعي لنشر وترويج أخبارٍ كاذبة من شأنها تكدير الأمن والسِّلْم العام»، وأضاف البيان أن بسمة أنكرت ما نُسب إليها، وأكدت قيامها بتحقيقات صحفية حول موضوعات اجتماعية وقضايا تشغل الرأي العام، منها ما شهدته البلاد خلال جائحة فيروس كورونا، وقضايا أخرى، بحسب البيان.

وأوضح عبدالراضي أنه بعد صدور قرار حبسها 15 يومًا، الأحد الماضي، استعدت بسمة للتحقيق مرة أخرى، أمس الإثنين، وعلى خلاف التحقيقات السابقة، دارت الأسئلة بشكل شبه حصري عن زيارة بسمة للأقصر، ثم صدر قرار إخلاء سبيلها، الذي هو حق للنيابة العامة تصدره وقتما شاءت، بحسب عبدالراضي، حتى وإن كانت أمرت بحبسها اليوم السابق.

كانت مصطفى قد وصلت إلى اﻷقصر صباح السبت الماضي، للعمل على تغطية ميدانية لأحداث قرية العوامية، حسبما نشر موقع «المنصة»، قبل أن تختفي بعد دقائق من إجرائها مكالمة هاتفية قالت فيها إن «شرطيًا استوقفها في مدينة الأقصر، واطلع على بطاقة هويتها ثم سمح لها بمواصلة سيرها، لكنه ظل يلاحقها».

«المركزي للتعبئة والإحصاء»: سوق العمل في مصر يغلب عليه «التفاوت الشديد»

في ذكرى اليوم العالمي للعمل اللائق، التي تحل في 7 أكتوبر من كل عام، قال الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، في بيان اليوم، إن سوق العمل في مصر تغلب عليه سمة «التفاوت الشديد»، وهو تفاوت يشمل النساء مقابل الرجال، والعاملين في الحكومة وقطاع الأعمال العام مقابل العاملين في القطاع الخاص. 

المساهمة في سوق العمل هي قوة العمل منسوبة إلى عدد السكان من سن 15 سنة فأكثر. وتبلغ مساهمة النساء أقل من ربع مساهمة الرجال، كما يتضح من الشكل التالي. 

الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء

كما يتضح نفس التفاوت تقريبًا بين النساء والرجال في سوق العمل من الشكل التالي الذي يعرض معدل التشغيل (عدد المشتغلين إلى إجمالي عدد السكان في سن العمل) على أساس الجنس.

الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء

وبعيدًا عن معيار الجنس، يظهر التفاوت في ديمومة التشغيل واضحًا بين القطاع الحكومي، وقطاع الأعمال العام، مقابل القطاع الخاص. 

فمثلًا سجلت نسبة العاملين في عمل دائم بالقطاع الحكومي أعلى نسبة (98.3%) يليها العاملون في القطاع العام والأعمال العام (95.0%)، فيما سجل القطاع الخاص أقل نسبة للعاملين في عمل دائم (خارج المنشآت) بنسبة 23.9%، كما يبدو من الشكل التالي. 

الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء

«العمل الدائم» هو الذي يتواصل لساعات ممتدة على مدار أيام الأسبوع باستثناء الإجازات، وهو مفهوم يستبعد العاملين بأعمال الدوام القصير أو بالقطعة مثلًا، كما توضح هبة الليثي، مستشارة رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء. 

أما العمل خارج المنشآت، بحسب الليثي، فهو العمل دون الارتباط بجهة تمتلك مقر للعمل، «وهو مفهوم يضم معظم عمال الزراعة وكل سائقي الأجرة مثلًا»، على حد قولها. 

وقد يكون من الملفت للنظر أن البيان تجاهل في هذا السياق العاملين في داخل منشآت القطاع الخاص، ولم يتسن لنا الوصول لتفسير رسمي من الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

كما بلغت نسبة العاملين المشتركين في التأمينات الاجتماعية 71.2% بين الإناث، مقابل 40.8% للذكور، وهو ما يمكن أن يُفسر بتركز النساء في الأعمال الحكومية عمومًا، وهو القطاع الذي ترتفع فيه نسبة المتمتعين بالتأمينات الاجتماعية. 

ويُظهر الشكل التالي التفاوت الكبير للغاية بين العاملين في القطاع الحكومي والقطاع العام والأعمال العام من ناحية، والعاملين في القطاع الخاص (خارج المنشآت) من حيث التمتع بالتأمينات الاجتماعية. 

الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء

وفضلًا عن ذلك، بلغت نسبة العاملين المشتركين في التأمين الصحي في القطاع الحكومي 96.6% من جملة العاملين بأجر، يليها العاملون بالقطاع العام والأعمال العام بنسبة 90.5%، مقابل25.7% بين العاملين في القطاع الخاص (داخل المنشآت)، بينما سجل القطاع الخاص (خارج المنشآت) أقل نسبة للعاملين المشتركين في التأمين الصحي، حيث بلغت النسبة 2.1% من جملة العاملين بأجر في هذا القطاع.

ويصل التفاوت إلى أعلى درجاته فيما يتعلق بنسب العاملين بعقد قانوني، إذ بلغت نسبة العاملين بعقد قانوني في القطاع الحكومي 99%، ويليها العاملون بالقطاع العام والأعمال العام 96.3%، مقابل 29.3% بين العاملين بالقطاع الخاص (داخل المنشآت) وصولًا إلى أقل مستوياتها بين العاملين في القطاع الخاص (خارج المنشآت) حيث تبلغ 1.3% من جملة العاملين بأجر في هذا القطاع.

وفي مقابل ما سبق، تنعكس الآية فيما يتعلق بمتوسط عدد ساعات العمل الأسبوعية، التي تصل إلى أعلى مستوياتها بين العاملين في القطاع الخاص (داخل المنشآت)، حيث تبلغ 50.6 ساعة، ثم يليه القطاع العام والأعمال العام 45.0 ساعة، بينما ينخفض هذا المتوسط إلى 41.7 ساعة بالقطاع الحكومي، بحسب نص البيان. 

بدء الدعاية الانتخابية في محافظات المرحلة الأولى من انتخابات «النواب»

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات، مساء أمس، القائمة النهائية للمرشحين لانتخابات مجلس النواب، متضمنة 4038 مرشحا فرديا وثماني قوائم، بعد انتهاء مرحلة الطعون القضائية، إيذانًا ببدء الدعاية الانتخابية في محافظات المرحلة الأولى لمدة 12 يومًا تنتهي في 18 أكتوبر الجاري.

وأصدرت المحكمة الإدارية العليا، بدايةً من السبت الماضي وحتى أمس، عشرات الأحكام بتأييد قرارات الهيئة الوطنية للانتخابات باستبعاد عدد من الأشخاص من الترشح، وعددًا محدودًا من الأحكام القضائية بإدراج آخرين، بينهم النائب الحالي ضياء الدين داوود عضو تكتل «25/30» المعارض، الذي ألغت «الإدارية العليا»، أمس، الحكم الصادر في حقه من محكمة القضاء الإداري بدمياط بتأييد قرار الهيئة الوطنية للانتخابات باستبعاده لعدم توقيع زوجته على إقرار الذمة المالية الخاص بها المقدم ضمن أوراق ترشحه.

وتُجرى المرحلة الأولى للانتخابات في دوائر الفردي في 14 محافظة هي: الجيزة، الفيوم، بني سويف، والمنيا، أسيوط، الوادي الجديد، سوهاج، قنا، الأقصر، أسوان، البحر الأحمر، الإسكندرية، البحيرة، ومطروح.

وفي دائرتين فقط في نظام القائمة هما: دائرة شمال ووسط وجنوب الصعيد، ودائرة قطاع غرب الدلتا، لمدة ثلاثة أيام من 21  إلى 23 أكتوبر بالنسبة لمواطني تلك المحافظات في الخارج، على أن يتبعهم التصويت داخل تلك المحافظات خلال يومي 24 و25 أكتوبر.

«المركزي»: تيسير إجراءات إنشاء الحسابات البنكية التقليدية  

قرر البنك المركزي، أمس، تيسير إجراءات إنشاء حساب بنكي للأفراد الطبيعيين والشركات والمُنشآت متناهية الصغر، وأصحاب المهن الحرة الراغبين في فتح حسابات تقليدية لا تعتمد على التكنولوجيا المالية الحديثة، التي تشمل الحسابات الجارية والادخارية، فقط بمستند بطاقة الرقم القومي، للعملاء الجدد، وذلك بعد التشاور مع وحدة مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

ونص القرار على فتح حسابات بنكية لأصحاب المنشآت متناهية الصغر وإن كانت بدون سجل تجاري أو رخصة مزاولة مهنة، بجانب أصحاب الحرف، تحت مسمى «حساب نشاط اقتصادي».

كما رفع «المركزي» الحدود القصوى اليومية والشهرية الخاصة بالمعاملات التي تتم على حسابات الأفراد والشركات والمنشآت متناهية الصغر، على النحو التالي:

– للأفراد الطبيعيين وأصحاب الحرف والأعمال والمنشآت دون المستندات؛ 100 ألف جنيه شهريًا، 30 ألف جنيه يوميًا.

– المنشآت متناهية الصغر ذات المستندات؛ 200 ألف جنيه شهريًا، و40 ألف جنيه يوميًا.

فيما تُركت الحدود القصوى لأرصدة الحسابات لتقدير كل بنك على حدة.

يُذكر أن «المركزي» كان قد شدد إجراءات فتح الحسابات البنكية، وفقًا لمبادئ «إعرف عميلك» التي كانت تشترط بيان إثبات موثق من جهة العمل، وإحضار إثبات دخل لذوي الأعمال والمهن الحرة من السجلات التجارية، وإحضار بطاقات ضريبية موثقة، بينما كان يُشترط لمن ليس لديهم أي عمل إحضار بيانات إثبات مصادر الدخل، مثل إعلام الوراثة، ولربات البيوت إثبات دخل أزواجهن.

وأوضح أستاذ التمويل والاستثمار بجامعة القاهرة، هشام إبراهيم، لـ «مدى مصر»، أن هذه القرارات تأتي ضمن توجه عام من المركزي بتيسير تضمين عدد أكبر من المواطنين في القطاع المصرفي، بما يتضمن تخفيض رسوم ومصاريف إنشاء حساب وإجراءات الاستعلام.

وأضاف أن القرارات تعزز قطاع التجزئة المصرفية، والمنوط به الوصول للأفراد بسرعة وسهولة لتقديم خدمات مثل الأدوات الإلكترونية والقروض الشخصية وغيرها، هذا القطاع فرصه في النمو تتزايد مع زيادة عدد الحسابات البنكية المفتوحة، بحسب إبراهيم.

وقالت مديرة قطاع البحوث بالبنك الأهلي سابقًا، سلوى العنتري، لـ «مدى مصر»، إن انعكاسات القرار على عدد المواطنين ممن سيقومون بفتح حسابات بنكية سيعتمد بالأساس على مدى معرفة الأفراد بالقرار وتنشيط البنوك، عبر وسائل شرح وتبسيط مناسبة.

«التضامن» تدرس إلحاق بعض مستفيدي «تكافل» بفرص عمل ملائمة 

قالت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي، إن الوزارة تعتزم التعاون مع القطاع الخاص بشكل مكثف خلال الفترة القادمة لتوفير فرص عمل لبعض المستفيدين من برامج الدعم النقدي المشروط.

وأكدت القباج في بيان رسمي، أمس، أن بعض المستفيدين من برامج الدعم النقدي المشروط سيُعرض عليهم بعض فرص العمل الملائمة لهم من خلال القطاع الخاص، وفي حالة رفض المستفيد العمل، سيُعرض عليه مرة فرصة أخرى عمل تتلاءم معه، وفي حالة رفضها للمرة الثانية سيتم خروجه من الدعم النقدي.

وتطبق وزارة التضامن برنامج «كرامة وتكافل» للدعم النقدي، والذي ينقسم بدوره إلى برنامجين، الأول «كرامة»، وهو موجه بالأساس لفئتين من الأسر الفقيرة من كبار السن مِمَن فوق 65 عامًا وليس لديهم دخل ثابت أو قدرة على العمل، والفئة الثانية ضمن أسر برنامج «كرامة»، هم المعاقون. 

أما البرنامج الثاني «تكافل»، فهو موجه بالأساس للأسر الفقيرة مِمَن لديها أطفال في مراحل التعليم المختلفة، ويرتبط الحصول على الدعم ضمن هذا البرنامج بتعهد معيل الأسرة حصول الأبناء على خدمتي التعليم والرعاية الصحية، حيث يشترط البرنامج التحاق أبناء الأسر المستفيدة من «تكافل» للتعليم بنسبة حضور لا تقل عن 80% شهريًا، وكذلك حضور الأم لثلاث جلسات توعية صحية بحد أدنى لمتابعة برامج الصحة الأولية والنمو ومتابعة الحمل وإعطاء الأطفال كل جرعات برامج التطعيمات على مدار المراحل العمرية كافة حتى ست سنوات.

مصدر رسمي بوزارة التضامن، طلب عدم ذكر اسمه، قال لـ «مدى مصر»، إن مقترح توفير فرص عمل معني بالأساس بالمستفيدين من برنامج «تكافل»، ولا يعني على الإطلاق أن حصولهم على العمل يتبعه إخراج المستفيد من البرنامج، موضحًا أن كل مستفيدي البرنامج إما لا يعملون، أو يعملون بشكل غير منتظم، ومقترح توفير فرص عمل ملائمة يساعدهم في زيادة الدخل وتحسين مستوى المعيشة، مشيرًا إلى أن إلحاق المستفيدين القادرين على العمل بمثابة استراتيجية للحد من معدلات الفقر. وحول المدى الزمني لتطبيق المقترح، قال المصدر إنه بمجرد توفر الفرص بالقطاع الخاص سنبدأ في وضع آليات التشغيل. 

ويبلغ عدد المستفيدين من «تكافل» على مستوى الجمهورية نحو 2.1 مليون مستفيد، بينما يبلغ عدد المستفيدين من «كرامة» نحو 1.2 مليون شخص. 

آخر إحصاءات «كورونا»، بحسب ما أعلنته وزارة الصحة أمس: 

الإصابات الجديدة: 98

إجمالي المصابين: 103781

الوفيات الجديدة: 9

إجمالي الوفيات: 5990

إجمالي حالات الشفاء: 97398

ـــــــــــــــ

عالميًا:

بينما تتراجع معدلات الإصابة والوفاة بفيروس كورونا المستجد في مصر، رسميًا، يبدو أن الموجة الثانية من الإصابات بدأت في عدد من الدول. في أوروبا، رفعت السلطات الحكومية في العاصمة الفرنسية باريس درجة التأهب إلى القصوى، وأصدرت أمرًا بإغلاق الحانات بدءًا من اليوم الثلاثاء، وسط زيادة معدل الإصابات، الذي تجاوز حاجز 250 إصابة من بين كل 100 ألف، ما أدّى إلى حجز 30% على الأقل من أسرّة الرعاية المركزة لمرضى «كوفيد-19»، بحسب «بي بي سي». 

وفي أيرلندا، أعلن رئيس الوزراء، مايكل مارتن، دخول البلاد في الدرجة الثالثة من الإجراءات الاحترازية مع استمرار نمو معدل العدوى من فيروس كورونا المستجد، رغم مناشدة الفريق الوطني المعني بطوارئ الصحة العامة بدفع الإجراءات إلى المستوى الخامس (الأقصى)، وهو الإغلاق التام، لمنع انتشار الفيروس.

وقال موقع يورو نيوز إن أوروبا بدأت رؤية بوادر للموجة الثانية في عدة بلدان منها إنجلترا وفرنسا وبولندا وأسبانيا وهولندا، فيما تشهد دول أخرى معدلات إصابات أعلى مما شهدته من قبل، منها ألبانيا وبلغاريا والتشيك.

ويُلقي هذا التطوّر ظلاله على مصر اقتصاديًا، حيث أكد تامر نبيل، عضو غرفة المنشآت الفندقية، لجريدة «الوطن»، أن نسب الطلب على زيارة الغردقة وشرم الشيخ تراجعت في أكتوبر بنحو 70% مقارنة بشهري أغسطس وسبتمبر، لافتًا إلى أن العديد من الفنادق العاملة حاليًا بالمدينتين قد تلجأ للغلق الجزئي بداية من منتصف الشهر الجاري، لحين تحسن الحركة السياحية الوافدة إلى مصر، مؤكدًا أن بوادر موجة ثانية للإصابة بكوفيد-19 وبدء الموسم الدراسي في مصر، هما السببان الأساسيان في ذلك.

أخيرًا، رجحت منظمة الصحة العالمية أن يكون 10% من تعداد الكوكب قد أصيبوا بالفيروس، وهي نسبة تفوق الأعداد الرسمية، حيث ترجح المنظمة إصابة 780 مليون نسمة، وليس 35.3 مليون، طبقًا للأرقام الرسمية العالمية.

صورة اليوم: من أجل الكاميرات.. ترامب يخلع كمامته

المصدر: إيرين سكوت - رويترز

بعد ثلاثة أيامٍ قضاها في المستشفى إثر إصابته بفيروس كورونا، عاد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى البيت الأبيض بعد تحسن صحته، بالرغم من عدم تعافيه. وفور وصوله، ظهر بجوار عدد من الموظفين وهو يخلع كمامته أمام الكاميرات، ملوحًا بيده، رافعًا إبهاميه في إشارة إلى كونه بحالة جيدة، وفقًا لصحيفة الجارديان

جدير بالذكر، أنه قد أُعلن عن إصابة عدد من موظفي البيت الأبيض، والمتواجدين فيه، مثل الصحفيين، بفيروس كورونا، عقب الإعلان عن إصابة ترامب، كما حذر أنتوني فاوتشي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، من احتمالية تدهور حالة ترامب نظرًا لأنه في الأيام الأولى من مرضه، وفقًا لموقع بيزنس إنسايدر.

سريعًا:

– قال ممثل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في مصر، كريم الأتاسي، في مؤتمر صحفي، أمس، بوزارة الخارجية، إن وزارة التربية والتعليم استجابت لطلب المفوضية بإدراج الطلاب من أبناء اللاجئين من جنسيات سورية، سودانية، جنوب سودانية، ويمنية، في المدارس المصرية الحكومية للعام الدراسي الجديد، دون الحاجة لتجديد أوراق إقاماتهم أو بطاقات اللجوء الزرقاء أو طلبات اللجوء الصفراء. وواجه اللاجئون في مصر صعوبات في تجديد البطاقات والإقامات خلال الفترة السابقة، بسبب غلق مكاتب المفوضية منذ بداية جائحة كورونا.  

قالت جريدة «المال» إن بنك «جي بي مورجان» حول إلى مصر الدفعة الأولى من قرض مشروع خطي مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة ومدينة 6 أكتوبر، والبالغة 332 مليون دولار. وكانت الحكومة وقّعت عقد تكلفته 4.5 مليار دولار مع تحالف يضم شركات بومباردييه للنقل وأوراسكوم كونستراكشون والمقاولون العرب لإنشاء المونوريل.

أصدرت وزيرة التجارة والصناعة، نيفين جامع، قرارًا بوقف تصدير الفول بجميع أنواعه لمدة ثلاثة شهور، مع السماح بتصدير الكميات الفائضة عن احتياجات السوق المحلي، طبقًا لتقدير الوزارة، وبعد موافقتها. القرار يعد امتدادًا لقرارات سابقة بوقف تصدير الفول، كان أولها في مارس الماضي مع انتشار جائحة الكورونا، بهدف توفير واحدة من أهم السلع الغذائية للمصريين بسعر مناسب للمستهلك.

في خطاب أمام البرلمان الإثيوبي، أعلنت رئيسة إثيوبيا، سهلورق زودي، أن إنتاج الكهرباء من سد النهضة سيبدأ خلال الـ 12 شهرًا القادمة.

اعلان
 

دعمك هو الطريقة الوحيدة
لضمان استمرارية الصحافة
المستقلة والتقدمية

عشان من حقك الحصول على معلومات صحيحة، ومحتوى ذكي، ودقيق، وتغطية شاملة؛ انضم الآن لـ"برنامج عضوية مدى" وكن جزءًا من مجتمعنا وساعدنا نحافظ على استقلاليتنا التحريرية واستمراريتنا. اعرف اكتر

أشترك الآن