الأربعاء 15 يناير: اقتحام مكتب «الأناضول» بالقاهرة والقبض على 4 عاملين
 
 

اقتحام مكتب «الأناضول» بالقاهرة والقبض على أربعة عاملين

قالت وكالة الاناضول التركية، اليوم، إن الشرطة المصرية اقتحمت مكتبها في القاهرة، أمس، الثلاثاء، وأوقفت أربعة عاملين، بينهم تركي واقتادتهم إلى مكان غير معلوم.

 وقال مصدر بالوكالة لـ«مدى مصر» إن الاقتحام تم في الخامسة من عصر أمس، حين داهمت قوة من قسم شرطة عابدين مكتب الوكالة بوسط البلد وفتشت المكتب وقامت بجمع أسماء الصحفيين والإداريين الموجودين في المكان، ثم لحق بها قوة من الأمن الوطني، حضرت إلى المكتب وقامت بجمع الأوراق الموجودة بمكتب المدير الإداري والمالي، وفصل كاميرات المراقبة والتحفظ عليها، ثم استعلمت تليفونيًا عن جميع الصحفيين والإداريين المتواجدين بالمكتب وقت الاقتحام، ثم ألقوا القبض على المدير الإداري والمالي لمكتب الوكالة بالقاهرة تركي الجنسية، وموظف إداري آخر مصري، إلى جانب الصحفيين حسين القباني وحسين عباس، واصطحبوهم إلى مكان غير معلوم حتى الآن.

وردًا على الاقتحام، استدعت وزارة الخارجية التركية القائم بأعمال السفارة المصرية في أنقرة، بحسب «الأناضول».

لتغيب أغلبية مقدميه.. سقوط أول طلب برلماني لسحب الثقة من وزير 

تسبب غياب 33 نائبًا من أصل 66 وقعوا على طلب سحب الثقة عن وزيرة الصحة والسكان هالة زايد، في إغلاق رئيس مجلس النواب علي عبدالعال، أمس، الثلاثاء، باب المناقشة في الاستجواب الوحيد للحكومة منذ انعقاده في 2016.

وقبل الانتقال لبقية جدول أعمال الجلسة العامة، نادى عبدالعال بالاسم على جميع الأعضاء الموقعين على الطلب للتأكد من وجودهم جميعًا داخل القاعة، قائلًا: «اللائحة الداخلية للمجلس تشترط حضور جميع مقدمي طلب سحب الثقة للتصويت عليه، وغيابهم يعتبر تنازلًا منهم عن الطلب، وإخلالًا بالنصاب المطلوب للتصويت».

وكان الاستجواب المقدم من النائب محمد الحسيني يتناول تهالك مستشفى بولاق الدكرور العام، وضعف الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين بنطاق الحي. وعرض النائب في بداية استجوابه فيديو داخل القاعة مدته 15 دقيقة، شمل صورًا ولقطات مصورة عن وضع المستشفى توضح عدم النظافة وتهالك المباني ووجود كلاب بالداخل ومياه صرف.

وفي ردها على الاستجواب، قالت زايد إنها تسلمت الوزارة بعد إقرار الموازنة العامة للدولة 2018/2019 ولم يكن مدرجا بها مخصصات مالية لمستشفى بولاق الدكرور العام، وإنها سعت بالتعاون مع محافظة الجيزة إلى ضخ أموال لتطوير المستشفى من المعونة الألمانية، ثم أوضحت دور وزارتها في المبادرات الرئاسية الصحية. وأنهت ردها قائلة: «أقدر أطمن النائب واحنا واقفين هنا، أقدر أقولك إن 100% من المواطنين ومن دائرة بولاق من الطفل لأكبر مواطن خد خدمة من الوزارة في الحملات والمبادرات الرئاسية، واتعالج، لو عنده مرض، مجانًا ورحمناه من قوائم الانتظار حتى تطوير المستشفى».

 وقالت الوزيرة إن العام الجاري سيشهد إطلاق ثلاث مبادرات صحية قومية لرئيس الجمهورية؛ الأولى موجهة للسيدات الحوامل لمنع الأمراض التي تنتقل من الأم إلى الطفل وعلاجها، والثانية للكشف عن اعتلال الكلى لمنع الفشل الكلوى في مصر. والمبادرة الثانية يدعمها صندوق «تحيا مصر» من خلال توفير 3100 جهاز غسيل كلوى و1300 كرسي متحرك، وإحلال وتجديد 100% من أجهزة الفشل الكلوى المتهالكة. أما المبادرة الثالثة فستهدف إنهاء قوائم انتظار العمليات بالكامل.

وبالرغم من أن الجلسة شهدت مطالبات من أغلب النواب خلال كلماتهم بسحب الثقة، إلا أن ظهور رئيس حزب «مستقبل وطن»، أحد أحزاب ائتلاف «دعم مصر» صاحب الأغلبية، النائب أشرف رشاد، قرب نهاية الجلسة حسم الأمر، حيث قال: «بالفعل تعاني الدولة من أزمة كبيرة في منظومة الصحة بسبب مشكلات الإنفاق وعدد الأطباء والتمريض وغيرها، والحل مش وزيرة تمشي أو تقعد أو أن المنظومة يتحكم فيها شخص».

وجاءت كلمة الحسم الثانية من رئيس الائتلاف، النائب عبدالهادي القصبي، حين قال: «حتى نكون منصفين هذه المشكلة ليست وليدة السنوات الأخيرة، ولكنها مشكلة عميقة من سنوات طويلة.. وإذا تحدثنا عن المسؤولية السياسية فالبرلمان أمام برنامج حكومي وافقنا عليه هنا في المجلس، ومش عايز أضحك على نفسي.. ولا نبحث عن شعبية عشان نقول إحنا أخدنا موقف».

وغضب عبدالعال خلال الجلسة عندما قال أحد أقدم نواب البرلمان، كمال أحمد: «نجحت الوزيرة ولم ينجح المجلس. هذا لم يكن استجوابًا بالمعنى العلمي، لقد عاصرت استجوابات كثيرة كان الوزير يحضر معه وزيرين وثلاثة ليسندوه». ليعقب عبدالعال: «لا داعي لتسفيه المجلس وتحذف العبارة من المضبطة، والمجلس نجح دائمًا وأبدًا، ومن يشكك [في الاستجواب] يرجع لأحكام القضاء الدستوري ولمضابط المجلس، فالاستجواب يحمل اتهام للحكومة أو الوزير الذي يدخل في اختصاصه في وقائع المحددة، ولو اكتفى النائب بعرض الصور فالاستجواب استوفى لكافة الأشكال؛ حتى لو اكتفى بعرض حوض المياه المكسور حنفيته، وبعد التطور التكنولوجي الوضع اختلف».

وقال مصدر بالأمانة العامة للمجلس، فضل عدم ذكر اسمه، لـ «مدى مصر» إن ما يناقش لا يرقى إلى استجواب، والسبب في تحريكه الآن سياسي، من جهات -لم يسمها- لتهدئة الرأي العام الغاصب من البرلمان وأدائه، مستشهدًا أيضًا بالهجوم الذي بدأ يشنه عبدالعال نفسه على الحكومة منذ اليوم الأول لدور الانعقاد الحالي، والسماح بالمساحة نفسها للنواب مقارنة بأدوار الانعقاد السابقة التي كان فيها عبدالعال أقرب للمدافع عن أداء الحكومة.

عضو بـ«الأعلى للإعلام» يحمل «الصحفيين» مسؤولية تأخر إصدار لائحة تراخيص الصحف والقنوات 

حمَّل صالح الصالحي، عضو المجلس الأعلى للإعلام، مجلس نقابة الصحفيين مسؤولية تأخر مجلس الوزراء في إصدار اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الصحافة والإعلام، الذي نص القانون على إصدارها خلال ثلاثة أشهر من بدء العمل به في 27 أغسطس 2018.

وقال الصالحي لـ«مدى مصر» إن المجلس ينتظر صدور اللائحة التنفيذية لقانونه من مجلس الوزراء للبت في طلبات ترخيص الصحف والمواقع الإلكترونية والقنوات التلفزيونية، التي تلقاها خلال الفترة الماضية، مشددًا على أن مجلس نقابة الصحفيين هو المتسبب في تعطل صدور اللائحة بسبب تأخره في إرسال رأيه في مشروع اللائحة المقدم من «الأعلى للإعلام».

وأوضح الصالحي أن «الأعلى للإعلام» أرسل مشروع اللائحة إلى مجلس الوزراء لإقرارها ونشرها في الجريدة الرسمية منذ مدة طويلة لم يحددها، غير أن مجلس الوزراء طلب من بعض الجهات إبداء رأيها في المشروع، وقد وافق الجميع باستثناء نقابة الصحفيين، التي تحفظت على بعض بنود اللائحة، ما عطل قرار مجلس الوزراء بالتصديق عليها ونشرها في الجريدة الرسمية.

في المقابل، اعتبر محمد سعد عبدالحفيظ، عضو مجلس نقابة الصحفيين، حديث الصالحي لا يعبر عن الحقيقة. وقال لـ«مدى مصر» إن مجلس «الصحفيين» أرسل قبل 50 يومًا خطابًا إلى «الأعلى للإعلام» ومجلس الوزراء تضمن ملاحظته على مواد اللائحة التنفيذية، نافيًا أي رغبة في التعطيل من قبل مجلس النقابة.

وفيما يتعلق بالإجراءات التالية لصدور اللائحة التنفيذية لقانون تنظيم الصحافة والإعلام رقم 180 لسنة 2018، الصادر في 27 أغسطس 2018، قال الصالحي إن المجلس سيصدر قرارًا تنفيذيًا لها يتضمن إجراءات تراخيص الصحف والمواقع، وعقب نشره في جريدة الوقائع المصرية سيُرسل المجلس خطابات لممثلي المواقع والصحف والقنوات الفضائية الذين سبق وتقدموا بطلبات الترخيص وتقنين الأوضاع لاستيفاء الوثائق والبيانات المطلوبة منهم، على أن يتسلم كل منهم خطابًا باستيفاء البيانات بتاريخ تقديمها للمجلس، ليقوم المجلس بالبت في تلك الطلبات والترخيص أو الاعتراض على أيٍ منها خلال 30 يومًا من تاريخ استيفاء البيانات بخطاب مسبب.

كان «الأعلى للإعلام» فتح في 23 أكتوبر 2018 باب الترخيص للمواقع الإلكترونية لمدة أسبوعين، ثم مدها أسبوعين آخرين. وبناء على ذلك، تقدم 113 موقعًا، من بينها «مدى مصر»، بطلبات للترخيص، قبل أن يعيد المجلس فتح باب تلقي طلبات الترخيص وتقنين الأوضاع من المواقع الإلكترونية، للمرة الثالثة، في الثالث من يناير 2019 وحتى نهايته.

وبحسب تصريحات من أعضاء بالمجلس لجريدة «الوطن»، أمس، فقد تلقى «الأعلى للإعلام» 284 طلبًا لترخيص صحف ومواقع وقنوات جديدة غير مستوفاة الوثائق، إضافة إلى 19 طلبًا لقنوات لتجديد مزاولة النشاط وجاري استيفاء الوثائق الخاصة بها.

بدء ضخ الغاز الإسرائيلي إلى مصر

بدأت إسرائيل، اليوم، الأربعاء، ضخ الغاز الطبيعي إلى مصر، حسبما أعلن بيان وزارة البترول.

ومن المنتظر أن يعلن وزيرا الطاقة المصري والإسرائيلي، عن مزيد من التفاصيل غدًا، الخميس، في الاجتماع الثالث لمنتدى غاز الشرق بالقاهرة.

ويُنقل الغاز الإسرائيلي عبر خطوط أنابيب غاز شرق المتوسط، الواصل بين عسقلان والعريش، والذي شهد مؤخرًا تعديلات فنية لتجهيزه لنقل الغاز في اتجاه معاكس عما كان وقت إنشائه، ليستقبل الغاز من إسرائيل إلى مصر، وهي التعديلات التي تكلفت 55 مليون جنيه.

وتبدأ المرحلة الأولى من استيراد الغاز الإسرائيلي بكمية 200 مليون متر مكعب يوميًا، من المخطط لها أن تزيد تدريجيًا عبر مدى زمني يقضي بتوريد كمية تتراوح ما بين 1.5 إلى 3 مليارات متر مكعب من الغاز الطبيعي، خلال 2020، لتصبح ما بين أربعة وخمسة مليارات متر مكعب في العام المقبل، على أن تصل إلى ذروتها بتصدير سبعة مليارات متر مكعب في عام 2022.

يُشار إلى أن مصر تنتظر واردات الغاز الطبيعي الإسرائيلي منذ فبراير 2018، وقت انعقاد صفقة تصدير بين شركتي «نوبل إنرجي» الأمريكية و«ديليك» للحفر الإسرائيلية وبين شركة «دولفينوس» القابضة المصرية، بموجبها يورد الجانب الإسرائيلي الغاز الطبيعي من حقلي تمار وليفياثان، إلى الجانب المصري لإسالته عبر ما تمتلكه مصر من محطتي إسالة إدكو ودمياط، تمهيدًا إلى تصديره إلى أوروبا لاحقًا، أو أن يُستخدم محليًا حال مواجهة أي أزمة، بحسب حوار وزير الطاقة المصري، طارق الملا، اليوم مع جريدة «الوطن».

وأُدخلت تعديلات على الاتفاق في أكتوبر الماضي، لتزيد حجم الاتفاق بنحو 35% فارتفعت قيمة الصفقة من 15 إلى 19.5 مليار دولار، وزادت كمية الغاز المُورد إلى 85.3 مليار متر مكعب، خلال مدة 15 عامًا بفارق خمس سنوات عن الاتفاق الأولي.

.. وبدء المفاوضات بشأن خط الغاز بين قبرص ومصر

بدأت مفاوضات بين الحكومة القبرصية، وبين شركائها الأجانب في حقل الغاز القبرصي «أفروديت» بشأن توقيت تنفيذ مشروع إنشاء أنبوب يحمل الغاز من قبرص إلى مصر.

وتعد كلا من شركة «نوبل إنرجي» الأمريكية، و«ديليلك» للحفر الإسرائيلية، و«شل» الهولندية، هي الأطراف المنوط بها تنفيذ الخط وتمويله، إلا أن مصدرًا أشار إلى عدم استبعاد مشاركة الحكومتين المصرية والقبرصية في عمليات الإنشاء والتمويل.

وكان اتفاق بين مصر وقبرص قد أُبرم في سبتمبر 2018 ينص على إنشاء خطوط إمداد غاز من قبرص إلى محطات الإسالة في مصر، تمهيدًا لتصديرها لاحقًا إلى أوروبا، بطاقة استيعابية قدرها 700 مليون متر مكعب سنويًا، على أن يبدأ التصدير في 2022.

الدولار يفقد ثلاثة قروش في يوم واحد

سجل سعر الدولار اليوم 15.85 جنيه للشراء و15.95 جنيه للبيع في بنكي مصر والأهلي المصري، متراجعًا ثلاثة قروش خلال الاسبوع الجاري

ويأتي التراجع الجديد ضمن الانخفاض المستمر في سعر الدولار منذ مطلع العام الماضي. إذ كان الدولار الأمريكي قد سجل 17.91 جنيه في بداية يناير من عام 2019، ما يعني أن الدولار فقد في سنة تقريبًا 11.5%.

وقد تراجع سعر الدولار من 16.122 جنيه في 14 ديسمبر الماضي إلى 15.88 جنيه، ما يشير إلى انخفاض قدره 1.5% في سعره خلال شهر واحد.

ويرجح أيمن هدهود، مستشار السياسات لدى مركز المشروعات الدولية الخاصة، أن يكون التحسن في سعر الجنيه بصورة عامة يرجع إلى تدفق كبير من الدولار عبر مصدرين هما استثمارات الحافظة (استثمارات الأجانب في أدوات الدين المصرية من أذون وسندات) من ناحية، والاقتراض الأجنبي من ناحية أخرى.

وقال هدهود لـ«مدى مصر» إنه «يمكن القول عبر قراءة سريعة لبيانات ميزان المدفوعات في [النصف الثاني من عام 2018/2019] إن ما يسمى بالمصادر الحقيقية للنقد الأجنبي  قد حققت إجمالًا خلال تلك الفترة تدفقات سالبة من النقد الأجنبي قدرها 1.5 مليار دولار [التدفقات إلى الداخل أقل من التدفقات إلى الخارج]»، مضيفًا: «وفي المقابل، حققت استثمارات الحافظة وصافي الاقتراض معا تدفقات قدرها 15 مليار دولار خلال نفس الفترة».

ويمثل ميزان المدفوعات خلاصة للعمليات المالية التي تتمّ، خلال فترة معينة من الزمن (ربع سنة مثلًا)، بين بلد ما ومختلف البلدان الأجنبية، وتشمل انتقال السّلع والخدمات ورؤوس الأموال وحركة الذهب. ويمثل بذلك ميزان المدفوعات بيانًا إجماليًا لإيرادات الدولة من الخارج ومدفوعاتها إلى الخارج، بما في ذلك الأفراد والشركات والجهات الحكومية.

ويقول هدهود إن «الفترة نفسها شهدت ارتفاع الاحتياطي من النقد الأجنبي قدره ملياري دولار تقريبًا فقط، بينما يرجح أن تكون بقية التدفقات قد جرى ضخها في البنوك والصرافات على نحو سمح بوفر من الدولار، والذي سمح بدوره بارتفاع العرض على نحو انتهى بانخفاض قدره جنيه تقريبًا في سعره خلال تلك الفترة».

لارتكابها مخالفات.. وقف مؤقت لشركة استشارات مالية تُقيم «قطاع الأعمال» 

قررت هيئة الرقابة المالية، أمس، وقف شركة «فينكورب» للاستشارات المالية، عن مزاولة النشاط، لمدة ثلاثة أشهر بسبب ارتكابها مخالفات في دراسة تقييم أسهم شركة «أمريكانا» مما أضر بمصالح المستثمرين المتعاملين على السهم.

يهدد الوقف المؤقت للشركة أعمال تقييم عدد من شركات قطاع الأعمال العام، حيث تقدم الشركة الاستشارات المالية وأعمال التقييم لشركتي «قها وإدفينا» التابعتين للشركة القابضة للصناعات الغذائية، بهدف التطوير والدمج، إلى جانب إجراءات طرح مناقصة عالمية لتطوير شركة السكر والصناعات التكاملية، كما انضمت «فينكورب» في سبتمبر الماضي لتحالف استشاري لتقييم الشركة القابضة للصناعات المعدنية، بهدف ضم بنك الاستثمار القومي لمساهميها في صورة تبادل مديونيات تاريخية.

وقال مدحت نافع، رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية، إنه تم اختيار «فينكورب» بعد عمل مناقصة لذلك، وكان ذلك قبل قرار إيقافها، مؤكدًا أنه في انتظار قرار مكمل من هيئة الرقابة المالية لتوضيح موقف الشركات المتعاملة مع «فينكورب» مستبعدًا احتمالية فسخ التعاقد معها.

وأكدت مصادر لـ«المال» أن الوقف المؤقت للشركة لن يوقف أعمال التقييم التي تتولاها لصالح قطاع الأعمال العام.

«سلامة الغذاء» تهدد بحظر المنتجات غير المسجلة لديها

ألزمت الهيئة القومية لسلامة الغذاء، شركات إنتاج الأغذية في محافظات القاهرة الكبرى بالتسجيل في الهيئة، وهددت غير الملتزمين بحظر تسويق منتجاتهم بداية من فبراير المقبل، بحسب قرار أصدرته الهيئة، الإثنين الماضي.

وأُنشئت «القومية لسلامة الغذاء» في 2017، كهيئة خدمية مستقلة تهدف إلى تحقيق متطلبات سلامة الغذاء، عن طريق وضع قواعد ملزمة وشروط يتم على أساسها منح شهادات الصلاحية اللازمة لتصدير الأغذية المحلية، والترخيص والرقابة على تداول الأغذية وعلى العاملين في المجال، بالإضافة لتنمية الوعي المجتمعي بسلامة الغذاء ووضع النظم والقواعد الخاصة بالإعلان عن الغذاء والبيانات التي يلزم وضعها على العبوات الغذائية.

تطبيق «مترو القاهرة».. متاح الآن

أطلقت شركة مترو الأنفاق تطبيقًا إلكترونيًا جديدًا «مترو القاهرة ECM» للغة العربية، أو «Cairo metro ECm» يتيح استخراج الاشتراكات، ومعرفة أماكن مكاتب ومناطق الاشتراكات، بالإضافة لشحن «الكارت الذكي» المستخدم كمحفظة نقود لاستقلال خطوط المترو، وكذلك معرفة أسعار التذاكر وخرائط الخطوط الثلاث، وتحديد أقرب محطة للراكب من الموقع المتواجد فيه، والفترات الزمنية بين وصول القطارات، كما يتضمن معلومات تعريفية عن المحطات الهامة بخطوط المترو والمعالم القريبة منها، وتعريفًا بالمخالفات والغرامات التي قد يتعرض الراكب لها.

التطبيق متاح للهواتف التي تعمل بنظام «Android» منذ بداية يناير، ويبدأ عمله على أنظمة «IOS» اليوم بحسب تصريح هاني السيسي، مهندس تكنولوجيا المعلومات بشركة المترو لـ «مدى مصر».

ومن المقرر إضافة خاصية الدفع الإلكتروني لقيمة تذاكر الرحلة الواحدة، وإضافة خدمة تتيح للراكب معرفة قيمة رحلته التي يخطط للقيام بها عبر المترو في وقت لاحق.

تصاعد الاحتجاجات اللبنانية في شهرها الرابع 

مع دخول الانتفاضة اللبنانية شهرها الرابع، صعّد عدد كبير من المتظاهرين من حدة الاحتجاجات، وتركيزها على البنوك وجمعية المصارف (ممثل أصحاب البنوك).

وكانت وتيرة الاحتجاجات قد تراجعت خلال الأسابيع القليلة الماضية، بالتزامن مع تكليف حسان دياب لتشكيل حكومة تكنو-سياسية، غير أن تراجع احتمالات تشكيل تلك الحكومة، مع استمرار الإجراءات التقييدية التي فرضتها البنوك على المودعين، مهدا الطريق للموجة الحالية من التصاعد.

وفي حين حاول عشرات المحتجين تحطيم مداخل مصرف لبنان (البنك المركزي)، وأقدم آخرون على تحطيم واجهات عدد من البنوك الخاصة في منطقة الحمرا، ألقت قوات مكافحة الشغب القنابل المسيلة للدموع والأعيرة النارية في الهواء، كما ألقت القبض على أكثر من 50 شخصًا.

ورفع المتظاهرون شعارات مناوئة لسياسات المصارف، واصفين إياها بـ«حكم المصرف»، كما كتبوا اسم «علي شعيب» على واجهات البنوك، وكذلك جمعية المصرف، التي تعرضت للإحراق في ساعات الصباح الأولى.

 وعلي شعيب هو مناضل يساري نفذ عملية اقتحام «بنك أوف أميركا» بعد أيام من بدء حرب أكتوبر 1973، واستولى مع مجموعته على ملايين الدولارات، ليلقوا بها من نوافذ البنك إلى المارة وإلى عمال ميناء بيروت المحاذي للبنك.

في نفس الوقت، عاد المنتفضون إلى قطع الطرقات الرئيسية في لبنان، لا سيما تلك التي تربط العاصمة بيروت بمناطق الجنوب والشمال والبقاع.

كروم يتخلص من «الكوكيز».. خلال سنتين

أعلنت جوجل عن نيتها التخلص تدريجيًا من ملفات تعريف الارتباط للجهات الخارجية (Third-Party Cookies) على متصفحها كروم، وهي أدوات التعقب التي تسمح لمواقع مثل فيسبوك مثلًا بأن تتعرف على نمط تصفح المستخدمين للمواقع الأخرى، ومن ثم تستخدم هذه المعلومات كي تستهدفهم بالإعلانات.

لا تأتي خطوة جوجل متأخرة، فقد سبق كروم إلى هذه الخطوة كل من متصفحي فايرفوكس وسافاري، بل تنوي جوجل أن تُحدث هذه التغييرات المهمة على مدار سنتين، بحثًا عن حلول تقنية أخرى تستبدل وظائف الـ «كوكيز» دون خرق خصوصية المستخدمين، ذلك على عكس من قرارات فايرفوكس وسافاري، اللذين بدآ تنفيذ عملية التخلص من «الكوكيز» إيمانًا منهما بخطورة استخدامها لانتهاك خصوصية المستخدمين، دون حتى إن توفر بدائل فورية.

سريعًا: 

  • تلقي الخط الساخن للإدمان نحو 81.7 ألف مكالمة خلال 2019 بحسب عمرو عثمان مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، الذي قال لـ «الوطن» إن الاتصالات الهاتفية طبقًا لنوع المريض بلغت 87% بالنسبة للذكور و13% للإناث، مشيرًا إلى ارتفاع الاتصالات الهاتفية للإناث عام 2019 بعد توفير خدمات الحجز الداخلي لهم مع المستشفيات الشريكة.
  • شهدت أسعار 11 طرازًا للسيارات تراجعًا بقيمة تراوحت من ثلاثة آلاف وحتى 100 ألف جنيه، خلال يناير الجاري نظرًا لهبوط أسعار صرف العملة الخضراء، وتطبيق المرحلة الأخيرة من اتفاقية المنطقة الحرة التركية، والتي تنص على إعفاء السيارات المستوردة بالكامل من تركيا من الرسوم الجمركية.

أفتت دار الإفتاء المصرية أن تجسس أحد الزوجين على الآخر «حرام شرعًا».

اعلان
 

دعمك هو الطريقة الوحيدة
لضمان استمرارية الصحافة
المستقلة والتقدمية

عشان من حقك الحصول على معلومات صحيحة، ومحتوى ذكي، ودقيق، وتغطية شاملة؛ انضم الآن لـ"برنامج عضوية مدى" وكن جزءًا من مجتمعنا وساعدنا نحافظ على استقلاليتنا التحريرية واستمراريتنا. اعرف اكتر

أشترك الآن