Define your generation here. Generation What
«أمن الدولة العليا» تجدد حبس أمل فتحي 15 يومًا على ذمة القضية «621»

قررت نيابة أمن الدولة العليا اليوم، الثلاثاء، تجديد حبس الناشطة أمل فتحي 15 يومًا على ذمة التحقيقات في القضية 621 لسنة 2018 حصر أمن دولة، بحسب المحامي بالمفوضية المصرية للحقوق والحريات، حليم حنيش.
وتواجه أمل في القضية اتهامات: «الانضمام إلى جماعة إرهابية، واستخدام موقع على شبكة المعلومات الدولية بغرض الترويج لأفكار ومعتقدات داعية لارتكاب أعمال إرهابية، وإذاعة أخبار وشائعات كاذبة من شأنها تكدير الأمن العام والإضرار بالمصلحة العامة» .
وقال حنيش لـ «مدى مصر»، إنه طالب بإخلاء سبيل أمل لأن أحد الاتهامات التي تواجهها في القضية 621 وهي «نشر أخبار كاذبة» تواجهها أيضًا في القضية رقم 7991 لسنة 2018 جنح المعادي.

وأصدرت نيابة أمن الدولة أمر ضبط وإحضار لأمل في القضية 621، يوم الجمعة 11 مايو 2018، عندما كانت نيابة المعادي الجزئية تحقق معها، بعد القبض عليها من منزلها فجر اليوم نفسه، في بلاغ متعلق بنشرها فيديو عبر حسابها على فيسبوك تنتقد فيه «فشل الدولة» في مجالات عديدة. حكت فيه الناشطة عن تجربة لها مع سوء الخدمات في بنك مصر التابع للدولة، وعن تعرضها للتحرش من عاملي الأمن بالبنك، كما انتقدت التردي العام للخدمات، ومستوى أداء الدولة بشكل عام، والتي أحيلت بسببه لمحاكمة في القضية 7991.

ووجهت نيابة المعادي لها في حينه عدة اتهامات من بينها «بث شائعات كاذبة»، بحسب ما قاله المحامي بالمفوضية المصرية للحقوق والحريات، محمد حنفي  لـ «مدى مصر»، وقررت نيابة المعادي على إثر تلك الاتهامات حبسها 15 يومًا على ذمة التحقيقات، وجدد حبس أمل أكثر من مرة حتى إحالتها بعد ذلك في 8 أغسطس الماضي لمحكمة جنح المعادي التي نظرت أولى جلسات محاكمتها في 11 أغسطس وقررت تأجيل جلسة محاكمتها إلى 8 سبتمبر 2018 .
وأضاف حنيش أن أمل تعاني من أحد الأمرض، ويصف الطبيب المعالج لها أدوية يجب عليها تناولها بشكل دائما لضمان استقرار حالتها الصحية إلا أن مسؤولي السجن يرفضون دخول تلك الأدوية لها، ويسمحون فقط بالأدوية التي يصفها طبيب السجن والتي لا تساعد بدورها على استقرار حالتها الصحية  لعدم مناسبتها لحالتها.
وتضم القضية 621 أيضًا المدوِّن الساخر شادي أبو زيد، والناشط السياسي شادي الغزالي حرب، بالإضافة إلى شريف الروبي المتحدث باسم حركة 6 أبريل، والمدون محمد رضوان الشهير بـ «أوكسجين».

اعلان