Define your generation here. Generation What
مشاكل قد تصادفك في سداد ضريبة عقارك.. كيف تواجهها؟
 
 

أطلقت الحكومة هذا العام تحذيرات عديدة للمواطنين تحثّهم على تسديد الضريبة العقارية قبل منتصف شهر يوليو، قبل أن ترجئ المهلة مرتين حتى بات آخر موعد للتسديد قبل فرض غرامة هو 15 أكتوبر المقبل.

ورغم ما أثارته هذه التحذيرات من نقاشات بين المواطنين حول طبيعة الضريبة وكيفية تحديدها ودستوريتها وتاريخها، ورغم إجابة مصلحة الضرائب العقارية ووزارة المالية على أسئلة كثيرة بخصوصها، إلا أن بعض المعلومات بخصوص الضريبة لا تزال مبهمة.

وأكّدت مصلحة الضرائب العقارية إن الضريبة «تسري على كافة العقارات المبنية المقامة على أرض مصر» عدا بعض الاستثناءات التي تشمل عقارات كالمدارس ودور العبادة. وتؤكّد المصلحة أن الضريبة تسري على العقارات المقيم فيها المالك أو المؤجر، وعلى العقارات التامة ومشغولة، أو تامة وغير مشغولة، أو مشغولة على غير إتمام، سواء كانت فيلات مبنية أو عمارات أو عوامات أو شاليهات.

ووضع القانون حدًا لإعفاء المالك من الضريبة على العقار الذي يسكن به. وأوضحت وزارة المالية أن  القانون أعفى الوحدات العقارية التي تصل قيمتها الإيجارية حتى 24 ألف جنيه من الضريبة.

في الثاني من مايو الماضي، أعلنت مصلحة الضرائب العقارية انتهاء حصر القيمة الإيجارية للعقارات المبنية، بناء على قانون الضريبة على العقارات المبنية رقم 196 لعام 2008، المعروف بـ «قانون الضريبة العقارية»، وناشدت المكلفين بالضريبة سدادها في موعد أقصاه 60 يومًا منذ إخطارهم بها.

ورغم تلك التوضيحات، تظل بعض الأسئلة الخاصة بقيمة الضريبة، والمكلفين بسدادها، وإجراءات سدادها، وتأثيرها على نواحٍ مختلفة من التعامل العقاري، بلا إجابات واضحة.

جمع «مدى مصر» أسئلة طرحها مواطنون حول جوانب ما زالت غامضة حول سداد الضريبة الضريبة على العقارات السكنية، وسألنا محامين ومسؤولين عن كيفية التعامل معها.

 «أنا مأجّر شقة وبعد موضوع الضريبة العقارية جه المالك وقالّي انت هتدفع الضريبة»

يقول موقع مصلحة الضرائب العقارية إن المستأجر «لا يعد مكلفًا بأداء الضريبة»، ولكنه يقول أيضًا إنه «يعد متضامنًا مع المكلف في سداد الضريبة في حدود الأجرة المستحقة عليه».

مأمور ضرائب عقارية بأحد مأموريات القاهرة تحدّث مع «مدى مصر»، وفضّل عدم ذكر اسمه، أوضح ذلك النص قائلًا إن «كلمة متضامن معناها إنه في حالة عدم سداد المالك للضريبة، تقوم المأمورية بالحجز على قيمة الإيجار كوسيلة لتحصيل الضريبة. بمعنى، إذا كان الإيجار ألف جنيه في الشهر والمالك لم يدفع الضريبة، تقوم المصلحة بالحجز على هذه القيمة من المستأجر وتعطيه إيصال بالمبلغ يريه للمالك ويكون كأنه دفع إليه الإيجار، وتقوم بذلك حتى تحصّل الضريبة كاملة».

وتنص المادة 20 من اللائحة التنفيذية لقانون الضريبة العقارية على أنه في حال تقاعس المكلف بأداء الضريبة عن سدادها سيتم «إخطار المستأجرين بخطاب موصى عليه بعلم الوصول بمسؤوليتهم بالتضامن مع المكلف بأداء الضريبة بسداد الضريبة، وذلك في حدود الأجرة المستحقة عليهم، على أن يتم ذلك قبل نهاية الشهر بعشرة أيام». وتقول المادة أيضًا إن تحصيل الضريبة يستمر «من المستأجرين في حدود الأجرة إلى أن يتم أداء كامل الضريبة المستحقة أو قيام المكلف بأداء الضريبة بأدائها أو ثبوت انتهاء العلاقة الإيجارية».

ويقول المحامي أحمد محمد جمعة إن القانون ألزم المالك أن يسدد الضريبة، لكنه لم يمنع أن يتفق المالك والمستأجر على أن يتحمل الأخير الضريبة أو أن يتحمّلها المالك وحده، أو أن يتحملاها معًا.

«أنا باشتري شقة وقلقان إن المالك مايكونش دافع الضريبة واضطر أدفعها أنا»

يؤكّد المحامي أحمد محمد جمعة أن تسجيل أي عقّار سكني في الشهر العقاري لا يمكن إتمامه دون دفع الضريبة العقارية. وتأكيدًا على عدم قابلية التصرّف في عقار دون سداد الضريبة العقارية، يقول جمعة إن دعوى صحة ونفاذ عقد البيع، الذي يلجأ إليه البعض لتسجيل عقد البيع لدى المحاكم في حالات خاصة، لا تلتفت إليه المحكمة دون سداد الضريبة العقّارية على العقار محل التصرّف.

ويؤكّد أن أي مواطن يرغب في شراء عقار يمكنه التوجه لمأمورية الضرائب العقارية الواقع العقار في دائرتها والسؤال عن سداد الضريبة وسيبلغه الموظف بحالتها الضريبية.

وتقدّم مصلحة الضرائب العقارية خدمة الاستعلام عن الضريبة من خلال موقع الكتروني. ورغم محاولة المصلحة أن تيسّر على المواطن معرفة الضريبة العقارية الواقعة عليه، إلا أنه عندما حاول «مدى مصر» دخول الموقع، لم يكن متاحًا.

«أنا قاعد في شقة ورثتها والضريبة عليها غالية ومش عارف أدفعها»

يقول موقع مصلحة الضرائب العقارية إن القانون يتيح إعفاء من لا يستطيعون الوفاء بالضريبة العقارية على أن تتحمل الخزانة العامة ضرائبهم. وتشرح المصلحة على موقعها الإجراءات التي يجب اتخاذها في تلك الحالات، قائلة:
«يتقدم المكلفون بأداء الضريبة العقارية أو ورثتهم الذين طرأت عليهم تغيرات اجتماعية من شأنها عدم القدرة على الوفاء بدفع الضريبة بطلب إلى مديرية الضرائب العقارية الواقع في دائرتها العقار يطلبون فيه تحمل الخزانة العامة بالضريبة المستحقة عليهم، ويجب أن يتضمن الطلب بيانًا وافيًا للتغيرات الاجتماعية المشار إليها، وأن ترفق به المستندات الرسمية المؤيدة له ويتم البت في هذا الطلب بمعرفة اللجنة المشكلة لهذا الغرض».

«أنا شاكك إن تقييم الضريبة على شقتي جزافي وطعنت والطعن اترفض.. أعمل إيه؟»

يجيز القانون الطعن على تقدير مصلحة الضرائب للضريبة العقارية، من خلال لجنة للطعن، وتوضح المصلحة إجراءات الطعن بأن: «للمكلف بأداء الضريبة الحق في الطعن على تقدير القيمة الإيجارية للعقار أو جزء منه خلال الستين يومًا التالية لتاريخ الإخطار، وذلك بطلب يسلم لمديرية الضرائب العقارية الواقع في دائرتها العقار أو إحدى المأموريات التابعة».

ولكن اللجنة قد ترفض الطعن، وفي تلك الحالة يكون الطعن لدى القضاء. يقول مأمور ضرائب عقارية تحدّث معه «مدى مصر»، وفضّل عدم ذكر اسمه، إنه في حالة رفض الطعن، يتعيّن على المالك دفع الضريبة المقدّرة على عقاره، وسبيله في الطعن مرة أخرى يكون باللجوء لمحكمة القضاء الإداري في مدة أقصاها 60 يومًا من تاريخ إعلان نتيجة الطعن، كما تقول المادة 15 من اللائحة التنفيذية لقانون الضريبة على العقارات المبنية.

«أنا مالك شقتين، هل ضريبة الشقة الثانية أكثر من الشقة الأولى؟»

يؤكّد مأمور ضرائب بمأمورية بالقاهرة، فضّل عدم ذكر اسمه، أن الفرق بين ضريبة العقار الذي يسكن به المالك والعقار الإضافي هو أن العقار الإضافي لا يُعفى حتى إن كانت قيمته الإيجارية تحت حد الإعفاء، الذي يبلغ 24000. بمعنى أنه حتى إن كان عقارك الإضافي ثمنه السوقي أقل من 2 مليون جنيه، وبالتالي قيمته الإيجارية 24000 أو أقل، فإن الإعفاء لا يسري عليه.

ويقول إن الشقّة الإضافية تعفى من الضرائب إن كتبت باسم أحد أبناء المالك في حال تجاوزهم سن الـ21 سنة، حيث تنتقل الملكية إليهم.

ويضيف إن الضريبة تحسب بالطريقة المعلنة حسب قيمتها السوقية، إلّا حين تكون الشقة مؤّجرة، حيث تقدّر الضريبة في تلك الحالة حسب قيمتها الإيجارية وليس قيمتها السوقية.

اعلان
 
 
عثمان الشرنوبي