Define your generation here. Generation What
ظهور «أكسجين والروبي» في نيابة أمن الدولة: حبس 15 يومًا
شريف الروبي ومحمد رضوان
 

قررت نيابة أمن الدولة أمس، الإثنين، حبس المدون محمد رضوان الشهير بـ«أكسجين»، وشريف الروبي، المتحدث الرسمي باسم حركة 6 أبريل، 15 يومًا على ذمة التحقيق في القضية رقم 621 لسنة 2018، بحسب محمد حافظ، المحامي بمؤسسة حرية الفكر والتعبير.

وأوضح حافظ لـ «مدى مصر» أن المحامين علموا بالصدفة بوجود الروبي في النيابة وتمكنوا من حضور التحقيق معه، وأثناء فترة الاستراحة من التحقيق علموا بوجود «أكسجين» في النيابة، ولم يتمكنوا من حضور التحقيق معه، إلا أنهم علموا بقرار حبسه.

ووجهت النيابة للروبي اتهامات بالانضمام لجماعة إرهابية، ونشر أخبار كاذبة من شأنها تكدير السلم والأمن العام، بينما لم يتمكنوا من معرفة الاتهامات الموجهة لـ «أكسجين» حتى الآن. وعلم المحامون أن كليهما متهمان في نفس القضية، التي قد تضم متهمين آخرين أيضًا، بحسب حافظ.

وقال حافظ إن النيابة وجهت للروبي أسئلة تخص نشاطه السياسي طوال السنوات الماضية، ومداخلاته الإعلامية مع قنوات تبث من خارج البلاد، وكتاباته على صفحته الشخصية بموقع فيسبوك.

وألقت الشرطة القبض على الروبي في 7 أبريل الجاري من مدينة الإسكندرية أثناء زيارته لها، وأشار الأخير خلال التحقيقات أنه محتجز منذ توقيفه في مقر الأمن الوطني بالمدينة. فيما ألقت الشرطة القبض على «أكسجين» من منزله بالقاهرة في 6 أبريل الجاري. ولم يكن مكان احتجاز الإثنين معلومًا لذويهما حتى ظهورهما أمس في النيابة.

وكانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان أصدرت بيانًا في 8 أبريل الجاري للمطالبة بالكشف عن مكان احتجاز «أكسجين». وجاء في البيان أن الأخير خريج الجامعة العمالية، ويعمل بإحدى دور النشر. ويمتلك أكسجين مدونة وقناة يوتيوب يحملان الإسم نفسه، ويحدثهما بفيديوهات وتقارير إخبارية، كما أجرى عدة لقاءات مع عدد من الشخصيات العامة مثل الأديب علاء الأسواني والسفير السابق معصوم مرزوق والمهندس ممدوح حمزة والمحامي الحقوقي جمال عيد، بحسب بيان «الشبكة العربية».

اعلان