Define your generation here. Generation What
البراءة لـ 3 من «متظاهري ميامي» بالإسكندرية بعد حكم غيابي بحبسهم لـ 3 سنوات

قضت محكمة جنح مستأنف المنتزه في اﻹسكندرية اليوم، السبت، بالبراءة لعضوي حزب «العيش والحرية» (تحت التأسيس) أسماء نعيم، وزياد أبو الفضل، وعضو حزب «الدستور» وليد العمري من تهم «التجمهر»، و«التظاهر بدون تصريح»، و«استعراض قوة»، و«إهانة الرئيس»، بحسب المحامي طاهر أبو النصر.

وكانت محكمة جنح أول المنتزه قد قضت بحبسهم لثلاث سنوات غيابيًا، في ديمسبر 2017، فضلًا عن حبس كل من ماهينور المصري ومعتصم مدحت حضوريًا لمدة سنتين.

وتعود وقائع القضية إلى مظاهرة نُظمت، في 14 يونيو 2017، بمنطقة ميامي بالإسكندرية احتجاجًا على موافقة البرلمان على توقيع مصر لاتفاقية تعيين الحدود البحرية مع المملكة العربية السعودية، والذي تنتقل بموجبها تبعية جزيرتي تيران وصنافير في البحر اﻷحمر إلي المملكة.

وفي حين لم يتم إلقاء القبض على أي من المتظاهرين، إلا أن ماهينور ومعتصم كان قد جرى القبض عليهما أثناء حضورهما لجلسة 18 نوفمبر الماضي، وذلك قبل صدور حكم محكمة أول درجة  في ديسمبر 2017، بحبس المتهمين المحتجزين سنتين حضوريًا والثلاثة الآخرين غيابيًا لمدة ثلاث سنوات.

وكانت محكمة جنح مستأنف المنتزه قد برأت ماهينور ومعتصم من التهم الموجهة لهما في يناير الماضي.

اعلان