Define your generation here. Generation What
بـ 27 تزكية برلمانية.. موسى مصطفى موسى يترشح أمام السيسي قبل دقائق من إغلاق الباب
موسى مصطفى موسى أمام الهيئة الوطنية للانتخابات - المصدر: مؤمن سمير
 

قبل دقائق من موعد إغلاق باب الترشّح للانتخابات الرئاسية، تسلمت الهيئة الوطنية للانتخابات اليوم، الإثنين، أوراق رئيس حزب «الغد» موسى مصطفى موسى ليكون ثاني مرشح محتمل بعد الرئيس عبد الفتاح السيسي، بحسب المتحدث باسم الهيئة المستشار محمود الشريف.

وتعكف الهيئة حاليًا على فحص الأوراق التي تقدم بها كل من المرشحَيْن المحتملين، فيما قال موسى مصطفى موسى لـ «مدى مصر» إن أوراق ترشّحه تضمنت تزكيات من نواب البرلمان، دون أن يحدد عددها أو هوية مَن زكّوه لخوض السباق الرئاسي، مكتفيًا بالإشارة إلى أنهم جميعًا لم يسبق لهم أن زكّوا الرئيس السيسي. وقال مستشاره القانوني سمير عبد العظيم لـ «مدى مصر» إن المرشح المحتمل حصل على 27 تزكية من نواب البرلمان.

كانت حملة ترشّح السيسي لولاية ثانية قد تقدمت، الأربعاء الماضي، بنماذج تأييد المواطنين لترشحه فضلًا عن الأوراق القانونية الأُخرى.

وبحسب اللواء رفعت قمصان، نائب المدير التنفيذي للوطنية للانتخابات، فقد أعقب تسلم أوراق موسى مصطفى موسى غلق الهيئة باب الترشح، وفقا للقرار رقم 3 لسنة 2018 الصادر عنها في 8 يناير.

وأوضح قمصان لـ «مدى مصر» أن أوراق ترشح موسى تقدم بها محمود عبد المنعم موسي، النائب الأول «للغد»، وسمير عبد العظيم المستشار القانونى للحزب.

وقال موسى لـ «مدى مصر» إنه سيروج لبرنامجه الانتخابي في مؤتمرات بعدة محافظات من خلال مقار حزب «الغد».

وكان النائب مصطفى بكري قد قال، في تغريدة، أمس، الأحد، إن الانتخابات الرئاسية ستشهد وجود مرشح حزبي مفاجأة. ​فيما أكد عدد من نواب ائتلاف دعم مصر لـ «مدى مصر»، في الوقت نفسه، أن «المرشح الرئاسي المنتظر هو موسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد، والإعلان عنه سيكون بعد إجراء الكشف الطبي والانتهاء من كافة اﻷوراق، وسيعتمد على تزكيات 20 نائبًا برلمانيًا​، وتمّ مناقشة اﻷمر في اجتماع للمكتب السياسي للائتلاف في مقره بالتجمع الخامس».‎

فيما قال المتحدث باسم «الوطنية للانتخابات» إن الأخيرة تقوم بفحص الأوراق المقدمة من جانب المرشحين الاثنين تمهيدًا لإعلان القائمة المبدئية، وذلك في بيان اطلع «مدى مصر» عليه.

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات قد فتحت باب الترشّح للانتخابات الرئاسية في الفترة من 20 يناير الجاري وحتى الثانية من ظهر اليوم، وذلك على أن  تعلن القائمة المبدئية للمرشحين في آخر أيام الشهر الجاري، فضلًا عن عدد نماذج تأييد المواطنين وتزكيات أعضاء مجلس النواب التي حصل عليها المرشحين. فيما سيُدعى الناخبين للتصويت ابتداءً من 16 وحتى 18 مارس المقبل بالنسبة للمصريين في الخارج، ومن 26 حتى 28 مارس للمواطنين في الداخل.

وفي سياق متصل، تأخّر انعقاد جلسة اليوم بمجلس النواب لما يزيد عن الخمس ساعات، وذلك لانشغال الأمانة العامة بمراجعة تزكيات المرشح المحتمل. فيما رفض النواب الذين تواصل معهم «مدى مصر» كشف قائمة النواب الذين قاموا بتزكية موسى.

وينص القرار رقم 3 لسنة 2018 على أن  يقدم طلب الترشح على النموذج المُعدّ لذلك بالهيئة من التاسعة صباحًا وحتى الخامسة مساءً، عدا اليوم الأخير  حتى الساعة الثانية ظهرًا.

وحدد قانون «تنظيم الانتخابات الرئاسية» أوراق الترشح؛ وتضم 11 مستندًا، أولها النماذج الخاصة بتزكيات أعضاء مجلس النواب أو تأييدات «توكيلات» المواطنين له، إضافة إلى شهادتي الميلاد والمؤهل، وإقرار من المرشح بأنه من أبويين مصريين، وبأنه لم يحمل هو أو أيا من والديه أو زوجته جنسية دولة أجنبية أخرى، وصحيفة الحالة الجنائية، وكذلك شهادة بأنه أدى الخدمة العسكرية أو أعفي منها طبقًا للقانون، وإقرار الذمة المالية ، إضافة إلى  التقرير الطبي الصادر عن أي من المستشفيات التي حددتها المجالس الطبية المتخصصة، و إقرار من المرشح  بأنه لم يسبق الحكم عليه في جناية أو في جريمة مخلة بالشرف أو الأمانة، وبيان بعنوان المرشح الذي يريد أن تراسله الهيئة عليه، وأخيرًا إيصال يفيد بسداد مبلغ عشرين ألف جنيه بخزانة الهيئة الوطنية للانتخابات كتأمين يرد إليه بعد إعلان نتيجة الانتخابات .

وبحسب الجدول الزمني للانتخابات الرئاسية، سيكون إعلان النتيجة في 2 أبريل المقبل، ونشرها في الجريدة الرسمية، إذا حصل أيًا من المرشحين على 50%+1 من الأصوات. وفي حالة الإعادة سيكون إعلان النتيجة  في أول مايو المقبل.

اعلان