«ولاية سيناء» ينشر فيديو استهداف مروحية مطار العريش

نشرت وكالة «أعماق» الذراع الإعلامية لتنظيم «الدولة الإسلامية» اليوم، الخميس، فيديو لعملية قصف لطائرة حربية متوقفة على مدرج مطار، وقالت إنها وثّقت «لحظة استهداف مروحية القائد العام للقوات المصرية ووزير الداخلية في مطار العريش أول أمس»، بحسب الوكالة.

وكان تنظيم «ولاية سيناء» التابع لـ «داعش» قد أعلن أمس، الأربعاء، عن تبنيه الهجوم على مطار العريش، وذلك أثناء زيارة، غير معلنة، قام بها كل من صدقي صبحي وزير الدفاع، ومجدي عبد الغفار، وزير الداخلية، لمحافظة شمال سيناء، الثلاثاء الماضي.

وفي حين أوضح «ولاية سيناء»، في بيانه الصادر أمس، أن صاروخًا موجهًا استهدف طائرة «أباتشي» بمطار العريش، مما أسفر عن مقتل ضابطين. فيما ادعى أن المسلحين علموا بزيارة الوزيرين، وأن الصاروخ كان من نوع «كورنيت». بينما أظهر الفيديو المنشور اليوم، الخميس، ومدته 33 ثانية، مروحية متوقفة على مدرج مطار، فيما يتوجه صوبها صاروخ بدا أنه انطلق من منصة أرضية. مما أسفر عن تفجير كبير تطايرت على إثره أجزاء صلبة وشظايا. في حين لم يُصدر المتحدث العسكري، حتى الآن، تصريحًا حول الفيديو.

وكان المتحدث العسكري قد أعلن،  الثلاثاء الماضي، عن تعرض مطار العريش لقصف أثناء زيارة وزيري الدفاع والداخلية لشمال سيناء، مما أسفر عن مقتل ضابط وإصابة اثنين آخرين و«إحداث تلفيات بأحد طائرات الهليكوبتر». فيما قالت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، معنية باﻷوضاع اﻷمنية في سيناء، إن استهداف المطار أسفر عن مقتل ضابطين؛ المقدم إسماعيل الشهابي، والعقيد طيار حربي رفعت مندوه.

اعلان