Define your generation here. Generation What
مقتل 10 مسلحين وإصابة 9 شرطيين في مداهمة شقتين بمنطقة «أرض اللواء» في الجيزة

أعلنت وزارة الداخلية عن مقتل عشرة مسلحين، وإصابة أربعة ضباط وثلاثة مجندين واثنين من أفراد البحث الجنائي، في اشتباكات مسلحة فجر اليوم، الأحد، أثناء مداهمة قوات الأمن وحدتين سكنيتين بمنطقة «أرض اللواء» بالجيزة، اتخذتهما «العناصر التكفيرية الهاربة من شمال سيناء» وكرين للاختباء، بحسب بيان للوزارة.

وأضاف البيان أنه أثناء مداهمة القوات للوحدة السكنية الأولى بادر المسلحون بإطلاق النار تجاهها، وحاول أحد المسلحين إلقاء عبوة متفجرة إلا أنها انفجرت فيه، ما أسفر عن مصرع ثمانية مسلحين، كما بادرت العناصر المسلحة بالوحدة السكنية الثانية بإطلاق أعيرة نارية تجاه القوات، واستمرت الاشتباكات لمدة أربع ساعات، ما أسفر عن مقتل اثنين آخرين.

وقال البيان إنه تم التعرف على هوية ستة من القتلى العشرة هم: أكرم الأمير سالم، 38 عامًا، وعمر إبراهيم رمضان، 23 عامًا، ومعاذ أحمد يحيى أحمد، 22 عامًا، وحمزة هشام حسين إبراهيم، 22 عامًا، وشريف لطفي خليل عبد العزيز، 43 عامًا، وخليل سيد خليل أحمد، 27 عامًا.

وشهدت شمال سيناء بداية حملة أمنية جديدة بنهاية أغسطس الماضي تضمنت غارات جوية شنتها قوات الجيش أسفرت عن مقتل  القيادي بتنظيم «ولاية سيناء» عودة حمادين و13 من مرافقيه. كما أعلن المتحدث العسكري للقوات المسلحة، يوم الإثنين 29 أغسطس، عن مقتل سبعة مسلحين، بينهم اثنين وصفهم البيان بـ «القيادات التكفيرية»، وذلك أثناء مداهمات لقوات الجيش في شمال سيناء، باﻹضافة إلى القبض على ثلاثة مسلحين آخرين خلال مداهمات في وسط سيناء.

فيما دفعت الحملة اﻷمنية عددًا من مواطني مدينة رفح لمغادرة منازلهم، كما تسببت في انقطاع الاتصالات عن مدن شمال سيناء ﻷكثر من أسبوع.

الحملة اﻷمنية الجديدة جاءت بعد شهر واحد من أخرى سبقتها في يوليو الماضي في مدينة العريش، واستمرت 14 يومًا.

اعلان