Define your generation here. Generation What
«جراف» | محطات الموت: كوارث السكك الحديدية في مصر
إحصاء ﻷكبر ثمانية حوادث قطارات وقعت في مصر خلال الخمسة عشر عامًا اﻷخيرة
 
 
 
حادث اصطدام قطاري الإسكندرية- صورة: حسام السيد
 

بعد حادث قطاري الإسكندرية يوم الجمعة الماضي، والذي وصل عدد ضحاياه إلى 41 قتيلًا، تجددت ذكرى المصريين مع كوارث السكك الحديدية. فقد شهدت الخمس عشرة سنة الأخيرة ثمانية حوادث سقط فيه الكثير من الضحايا لشبكة المواصلات الحديدية العتيقة دون تطوير كاف أو سلامة لحيوات الركاب.

 وقد أعلنت هيئة السكك الحديدية، يوم الحادث، عن اصطدام قطار «رقم 13» إكسبريس (القاهرة- الإسكندرية) بمؤخرة قطار «رقم 571» (بورسعيد- الإسكندرية) بالقرب من محطة خورشيد على خط (القاهرة- الإسكندرية).
هنا نرصد أبرز ثمانية حوادث قطارات وقعت في مصر خلال الخمسة عشر عامًا الأخيرة، بداية من أكبر محطات الموت على السكك الحديدية حينما قُتل 370 مواطنًا في حادث العياط، وذلك في فبراير 2002. شَبّ حريق في القطار المتجه إلى أسون من القاهرة، وقد استمرت حركته على السكة الحديد بينما تتصاعد النيران من عرباته بينما الركاب يحاولون القفز من النوافذ.

كما تشمل محطات الموت اصطدام قطارات أخرى على مدار السنوات الماضية من ضمنها ما جرى في قليوب 2007، حينما صدم قطار آخر، وقُتل 58 مواطنًا، بينما تسبب حادث سيارات أمام مزلقان «الفوكة» لحادث قطار مرسى مطروح، الذي صدم أتوبيس نقل ركاب كان قد دُفع إلى خط السكة الحديد إثر حادث مروري. ولم يحدد عدد القتلى بدقة، فقد تراوح بين 40 و44.

وقد كانت العياط محطة للموت مرة أخرى مع اصطدام قطارين أحدهما كان متجهًا إلى الفيوم بينما كان الآخر في طريقه إلى أسيوط، وذلك في أكتوبر 2009، ووصل عدد القتلى إلى 30 مواطنًا. ووقع صدام بين قطار وأتوبيس يقل طلاب مدارس بعد عبور الأخير لمزلقان بقرية المندرة من مركز منفلوط في محافظة أسيوط، وقد قُتل 50. وفي يناير 2013 كان حادث قطار التجنيد في البدرشين، محافظة الجيزة، وقد قُتل 19 كان القطار يقل مجندين لمعسكر الأمن المركزي بالقاهرة. صدم قطار بضائع سيارة نقل ركاب، في نوفمبر 2013، عند مزلقان على طريق دهشور، وسقط 27 قتيلًا.

اعلان