Define your generation here. Generation What
الداخلية تنفي مطالبة أقباط شمال سيناء بالرحيل.. والحكومة: تسكين 118 أسرة قبطية في 4 محافظات
نازحون من أقباط العريش يجلسون في ساحة كنسية الأنبا أنطونيوس بالإسماعيلية - المصدر: صموئيل محسن
 

مع استمرار نزوح العائلات القبطية من شمال سيناء، نفى وزير الداخلية مجدي عبد الغفار مطالبة الأجهزة الأمنية للعائلات القبطية المقيمة في شمال سيناء مغادرة منازلهم والتوجه إلى محافظات أخرى، وذلك خلال اجتماع مع مساعديه وعدد من القيادات اﻷمنية بالوزارة أمس اﻷحد.

وبحسب ما أعلنه المستشار عمر مروان، وزير شؤون مجلس النواب، أمس اﻷحد، وصل عدد اﻷسر القبطية النازحة التي تم تسكينها 118 أسرة، وزعت على أربعة محافظات هي اﻹسماعيلية والقليوبية وأسيوط والقاهرة. ولم يوضح مروان ما إذا كان هذا العدد يمثل كل الأسر النازحة أم ما تم تسكينها فقط.

وجاء نزوح اﻷسر القبطية بعد تكرار عمليات استهدافهم من قِبَل مسلحين خلال الشهر الماضي، أسفرت عن مقتل سبعة أقباط.

وعلى خلفية تكرار حوادث استهداف اﻷقباط واستمرار نزوح العائلات القبطية، أعلن المتحدث العسكري للقوات المسلحة صباح اليوم عن استمرار «مداهمة وتمشيط باقي البؤر الإرهابية وملاحقة العناصر التكفيرية». وفي بيان له، أعلن المتحدث أمس اكتشاف وتدمير عدد من اﻷنفاق على الشريط الحدودي بين رفح وغزة.

وقالت صحيفة الشرق اﻷوسط، أمس الأحد، إن ثلاثة من أبناء غزة قُتلوا جراء استنشاقهم مواد سامة ناتجة عن تفجير الجيش المصري لنفق كانوا يعملون به.

ونعت حركة حماس «الشهداء» الثلاثة، واعتبرت أنه «لا يوجد أي مبرر لاستمرار السلطات المصرية باستخدام مثل هذه الأساليب الخطيرة في التعامل مع سكان القطاع المحاصرين».

اعلان