Define your generation here. Generation What
محدَّث: نيابة دار السلام توجه اتهامات بتأسيس جماعة على خلاف القانون لمعتقلين في ذكرى الثورة

وجهت نيابة دار السلام تهم الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون والتظاهر وحيازة مطبوعات تدعو لقلب نظام الحكم لأربعة من الشباب المقبوض عليهم في الذكرى السادسة لثورة 25 يناير، حسبما نقل المحامي مختار منير، عضو جبهة الدفاع عن متظاهري مصر الحاضر مع الشباب الأربعة.

وألقت الشرطة القبض على الشباب الأربعة من محطة مترو دار السلام، ضمن 17 شابًا ألقي القبض عليهم من الشوارع والبيوت أمس. ونقل المحامي محمود حيدر أن  نيابة دار السلام الجزئية قررت اليوم الخميس تأجيل عرض الشباب الأربعة إلى صباح غدٍ الجمعة، لحين وصول تحريات الأمن الوطني.

وألقت قوات الأمن القبض على 17 شابًا في القاهرة والإسكندرية والغربية، أمس الأربعاء، تزامنًا مع الذكرى السادسة لثورة 25 يناير. وبحسب محامين متابعين لسير التحقيقات، أُلقي القبض على بعض هؤلاء من منازلهم، والبعض اﻵخر أثناء وجودهم في مقاهي أو  في الشوارع.

وشملت قائمة المقبوض عليهم في محافظة القاهرة كلًا من خالد محمود، وسيد منسي، وحسام العربي، وإسلام محمود، وأحمد جيك. وقُبض على اﻷول، وهو عضو بالحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، من منزله بحلوان، فيما ألقي القبض على اﻷربعة الآخرين أثناء وجودهم في مقهى بمنطقة دار السلام.

وقال المحامي محمود حيدر إن قوات اﻷمن ألقت القبض على خالد محمود فجر أمس، وعُرض على النيابة التي قررت عرضه مرة أخرى اليوم، الخميس، بعد ورود تحقيقات الأمن الوطني. وأوضح حيدر أن الاتهامات الموجهة لمحمود، بحسب محضر التحقيقات، تشمل: «تشكيل جماعة أسست على خلاف القانون لإحياء ذكرى 25 يناير، ومن أهدافها: إثارة الرأي العام، وتحريض المواطنين على كراهية النظام، ودعوتهم لتعطيل المرافق العامة طويلًا لإسقاط النظام، وإعداد وطباعة منشورات ضد النظام، واعتزامه توزيعها». فيما أضاف أنه من المنتظر عرض الشباب الأربعة الآخرين على النيابة اليوم، موضحًا أنه لم يتمكن من الاطلاع على محضر التحقيقات الخاص بهم حتى الآن.

من جانبها، أفادت المفوضية المصرية للحقوق والحريات ومحامون آخرون متابعون لسير التحقيقات أنه من المنتظر عرض ستة شبان على نيابة المنتزة اليوم، بعدما ألقت قوات اﻷمن القبض عليهم بمنطقة الفلكي بالإسكندرية أمس، وهم إسلام عاطف، وعلي جابر، وأحمد دينو، وأحمد جمال، وحسن علي، و«كاريوكا». فيما ينتظر ستة شبان آخرين ألقي القبض عليهم في مدينة طنطا أمس، من منازلهم ومن الشوارع، العرض على النيابة، وهم هيثم الجزار، ومحمد ناصر، ووائل محمد، وإبراهيم سمير، ومحمد القصبي، ومصطفى راجح.

ومرت الذكرى السادسة لثورة الخامس والعشرين من يناير أمس الأربعاء دون تظاهرات، في القاهرة أو في المحافظات، في حين شهدت الشوارع تواجدًا أمنيًا مكثفًا، وكانت منطقة وسط البلد بالقاهرة قد شهدت زيارات تفتيش شرطية لعدد من المنازل قبيل أيام من ذكرى الثورة.

اعلان