Define your generation here. Generation What
القبض على 20 مشجعًا بمباراة مصر وتونس رفعوا لافتة تطالب بمحاكمة مرتضى منصور

ألقت قوات الأمن القبض على أكثر من عشرين مشجعًا، منهم مجموعة من مشجعي ألتراس وايت نايتس، بعد مباراة مصر وتونس الودية التي أقيمت، أمس الأحد، باستاد القاهرة الدولي، ومن المنتظر عرض المقبوض عليهم على نيابة مدينة نصر أول وثان، اليوم، بحسب المحامي مختار منير.

وأكد منير لـ«مدى مصر» إنه تم القبض على المشجعين من داخل الاستاد ومن أمامه بعد انتهاء المباراة، ومن المنتظر معرفة الاتهامات التفصيلية الموجهة للمقبوض عليهم أثناء العرض على النيابة، إلا أنه قال بالأمس على صفحته بموقع فيسبوك إن مجموعة من رابطة مشجعي نادي الزمالك ألتراس وايت نايتس قد ألقى القبض عليهم بعد رفعهم لافتة تقول: «٣١١ يوم على ذكرى مذبحة الدفاع الجوي ، حاكموا مرتضي منصور».

جاء ذلك خلال المباراة الودية بين منتخبي مصر وتونس استعدادًا لبطولة كأس الأمم الأفريقية المقرر انعقادها في الجابون في 14 يناير الجاري، وهي المباراة التي انتهت بفوز المنتخب المصري بهدف للاشيء. وتبادل مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صور لعلاء وجمال مبارك، نجلي الرئيس الأسبق حسني مبارك، بين صفوف المشجعين في مدرجات الدرجة الأولى.

وأشارت مطالبات مشجعي مباراة الأمس بمحاكمة رئيس نادي الزمالك، مرتضى منصور، إلى اتهامات بتورطه في التحريض على قتل 22 شخصًا من مشجعي ألتراس وايت نايتس بمحيط استاد الدفاع الجوي في فبراير 2015، بعد تكدس عدد كبير من الجماهير أمام بوابات الاستاد التي وضع أمامها أسلاك شائكة وقفص حديدي استخدم للمرة الأولى بزعم تنظيم دخول المتفرجين، وقالت الشرطة وقتها إن الجماهير حاولت دخول الاستاد بدون تذاكر، وهاجمت قوات التأمين، ما دفعهم لإلقاء القنابل المسيّلة للدموع لتفريقهم.

خلال تحقيقات النيابة في القضية، انسحب عدد من أعضاء هيئة الدفاع بعد أن اكتشفوا وجود متهمين قالوا إنهم تم القبض عليهم من بيوتهم وتعرضوا للتعذيب حتى يدلوا بأقوال تفيد بتورط الإخوان في ما حدث، حيث أعلن بيان سابق للنائب العام وجه فيه اتهامات لقيادات الوايت نايتس، منهم كابو رابطة المشجعين سيد مشاغب، بالتورط في قتل المشجعين والانضمام لجماعة الإخوان المسلمين والبلطجة المقترنة بجرائم القتل العمد، وتخريب المباني والمنشآت والممتلكات العامة والخاصة، ومقاومة السلطات، وإحراز المواد المفرقعة.

وكانت مجموعة من النشطاء قد دشنوا حملة للتضامن مع مشاغب في أكتوبر الماضي، بعد إعلانه الدخول في إضراب عن الطعام احتجاجًا على حبسه انفراديًا لمدة سبعة أشهر بسجن العقرب. وقال المحامي سيد الجوهري لـ«مدى مصر» وقتها إن سجن «العقرب 2» غير مخصص للمحبوسين احتياطيًا، وإن مشاغب هو المسجون الوحيد المحبوس احتياطيًا في هذا السجن، ويعاني من ظروف صعبة للغاية، خاصة منعه من التريض وعدم تعرضه للشمس، بالإضافة إلى عدم دخول أي أطعمة وممارسة تضييقات شديدة في الزيارات العائلية.

يأتي ذلك بعد قرار نيابة شرق القاهرة الكلية بالبدء في إنهاء إجراءات الإفراج الصحي عن أحمد بحر، كابو ألتراس وايت نايتس المتهم بالتورط في قضية حريق قاعة المؤتمرات بمدينة نصر.

وفي سياق متصل، تقدم لاعب منتخب مصر السابق أحمد حسن ببلاغين ضد مرتضى منصور الأسبوع الماضي، مطالبًا فيهما برفع الحصانة البرلمانية عنه، ومتهمًا رئيس نادي الزمالك بالبلطجة والتهديد بالإيذاء البدني والسب والقذف والتشهير به في الوسائل الإعلامية.

اعلان