Define your generation here. Generation What
من المحاكم: رفع «شفيق» من «الترقب» والمؤبد لـ «أمين الرحاب» والحكم عسكريًا على 46 مدنيًا

تطورات جديدة شهدتها المحاكم المصرية اليوم، الأربعاء، من رفع اسم المرشح الرئاسي السابق أحمد شفيق من قوائم ترقب الوصول، إلى الحكم بالسجن المؤبد على الشرطي قاتل بائع الشاي في مدينة الرحاب، وحتى استدعاء ضباط شرطة للتحقيق في قضية مقتل مواطن تعذيبًا.

وقضت محكمة جنايات القاهرة بقبول التظلم المقدم من المرشح الرئاسي وآخر رئيس حكومة في عهد الرئيس المخلوع مبارك، أحمد شفيق، وإلغاء وضع اسمه على قوائم الترقب والوصول إلى الأراضي المصرية.

كان قاضي التحقيق المنتدب من وزارة العدل قد قرر، في منتصف 2012، وضع اسم شفيق على قوائم الترقب بسبب البلاغ الذي قدمه المحامي عصام سلطان، واتهمه فيه بتسهيل استيلاء علاء وجمال مبارك على مساحة 40 ألف متر مربع من أراضي منطقة البحيرات المرة، من خلال جمعية الطيارين. وذلك قبل أن يبرئه القضاء من التهمة، إلا أن اسمه ظل في القوائم.

وعقب صدور القرار، قالت محامية شفيق، دينا علي، إن موكلها تمكن من إصدار جواز سفر دبلوماسي، ما يعني أنه ليس مدانًا في أي قضية جنائية، مؤكدة أنه سافر للخارج عقب خسارته في انتخابات الرئاسة عام 2012 أمام الرئيس المعزول محمد مرسي، وذلك لـ «علمه المسبق برغبة الإخوان في التنكيل به».

إلى ذلك، قررت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة في التجمع الخامس، اليوم الأربعاء، معاقبة أمين الشرطة السيد زينهم بالسجن المؤبد بتهمة القتل العمد لبائع الشاي مصطفى محمد مصطفى، والشروع في قتل المواطنين يحيى خيري وخليفة أحمد خليفة.

وتعود أحداث القضية إلى أبريل الماضي حين أطلق أمين الشرطة النار على بائع الشاي بعد امتناعه عن دفع ثمن مشروبات اشتراها منه، وأدى إطلاق النار إلى إصابة اثنين آخرين.

وكان أمين الشرطة القاتل قد ادعى أنه لم يطلق النار على البائع، لكنه قصد استهداف ملثمين مسلحين كانوا يستقلون دراجة بخارية، إلا أن شهود العيان أكدوا أنه أطلق النار على بائع الشاي، متعمدًا قتله لأن الضحية طالبه بدفع قيمة كوب شاي.

وفي سياق متصل، بدأت نيابة الأميرية التحقيق في بلاغ قدمته أسرة المواطن أهالي المواطن مجدي مكين خليل، يتهمون فيه نقيب شرطة في قسم الأميرية بتعذيبه حتى الموت، فيما قالت النيابة إن التحقيقات الأولية أشارت إلى أن «خليل»، وهو صاحب عربة «كارو» توفي إثر انقلاب عربته التي كان يستقلها خلال مطاردة قوات الشرطة له لحيازته واثنين آخريم مواد مخدرة.

ونقل موقع أصوات مصرية عن رئيس نيابة الأميرية قوله إن «النيابة قررت صباح اليوم حبس المتهمين الاثنين اللذين كانا بصحبة المجني عليه ووجهت لهما تهمة “حيازة مواد مخدرة”، وأمرت بتشريح جثة القتيل وطلبت تحريات الأمن العام وتقرير الطب الشرعي، وأن النيابة استمعت لأقوال شهود في الواقعة، وناقشت ضباط بقسم الأميرية فيها، وتستكمل النيابة التحقيق».

وفي سياق آخر، قررت المحكمة العسكرية في المنصورة توقيع عقوبات بالحبس تتراوح بين 3 أعوام والسجن المؤبد، على 46 متهمًا في قضيتين منفصلتين. إذ اتهمت 21 شخصًا بـ «صناعة طائرة» لاستخدامها في التفجيرات. وقررت حبس 8 بالسجن المؤبد غيابيًا، و11 لمدة 15 سنة، واثنين آخرين لثلاثة سنوات.

وفي القضية الأخرى، قررت المحكمة معاقبة 25 متهمًا آخريت بالسجن المؤبد لثمانية متهمين غيابيًا، و13 متهمًا بالسجن 15 سمة، و3 متهمين بالسجن 3 سنوات، وغيابيًا على متهم واحد بخمس سنوات.

اعلان