Define your generation here. Generation What

يوميات قارئ صحف: الأحد 1 مايو 2016

عمال

كل سنة والعمال أحسن. في الشروق تقرير بعنوان “عيد عمال 2016.. الوزراء يتبدلون والمطالب لا تتغير“. و”على سلالم «الصحفيين».. العمال يعلنون الحداد ضد تردي أوضاعهم”. وتقرير عن “الاحصاء: 28 مليون فرد قوة العمل فى مصر و3.6 مليون عاطل”. والتحريض المعتاد في حوار مع جمال سرور “وزير القوى العاملة السابق: الدولة استجابت لمطالب عمالية غير مشروعة.. وهناك «مندسون» ينفذون أجنداتهم عبر النقابات”.

وفي المصري اليوم: “«مؤشر الديمقراطية»: ٤٩٣ احتجاجاً خلال ٤ أشهر… بمعدل ٤ احتجاجات يومية، بمتوسط احتجاج كل ٦ ساعات. وذكرت المؤسسة فى تقرير، أمس، أن عمال المصانع والشركات تصدروا الفئات المنظمة للحراك الاحتجاجى العمالى بعدما نفذوا ١٠٧ احتجاجات بنسبة ٢١.٧%، وجاء العاملون بقطاع الصحة كثانى الفئات المحتجة بعدما نظموا ٩١ احتجاجا بنسبة ١٨.٤%، تلاهم العاملون والموظفون بالهيئات والوزارات الحكومية الذين نظموا ٨٨ احتجاجا بنسبة ١٧.٨%، فى حين نظم أصحاب الأعمال الحرة ٥٨ احتجاجا بمتوسط ١١.٨% من الاحتجاجات العمالية، فيما ارتفعت المعدلات الاحتجاجية للعاملين بقطاع النقل الذين وصلت احتجاجاتهم لـ٤٩ احتجاجا خلال فترة التقرير بنسبة ١٠% من الاحتجاجات العمالية، وانعكست الأزمات المستمرة لقطاع التعليم على احتجاجات العاملين بهذا القطاع، والتى وصلت إلى ٤١ احتجاجا مثلت ٨.٣% من إجمالى الاحتجاجات. وأوضح التقرير أنه ولأول مرة منذ ٢٠١١ تشهد الاحتجاجات العمالية غيابا تاما للمطالب السياسية أو المدنية، حيث جاءت ٩٩.٢% من الاحتجاجات العمالية متعلقة بمناخ العمل بشكل مباشر، تصدرتها المطالبة بالمستحقات المالية للقوى العاملة التى نظمت ١٣٥ احتجاجا لهذا السبب بنسبة ٢٧% من إجمالى المطالب. وأشار إلى أنه فى حين طالب ٥٨ احتجاجا عماليا بالتعيين والأمان الوظيفى بشكل مثل ١٢% من المطالب.”

في الوطن ملف بعنوان “عيد العمال اليوم.. وغلق المصانع يُشرّد المئات“. وبالمرة حوار مع رئيس اتحاد العمال الحكومي ورئيس لجنة القوى العاملة في البرلمان “«المراغى»: النقابات المستقلة مدفوعة من جهات خارجية لتفتيت الوطن” الله يرحمك يا ريجيني.

———

السد

فاكرين سد النهضة؟ النهارده في المصري اليوم: “«البشير»: إيجابيات سد النهضة أكثر من سلبياته” نقلا عن حوار وكالة الأناضول التركية مع الرئيس السوداني. ممكن تقرا الحوار كامل هنا.

وفي البوابة: ” السيسي يعقد اجتماعًا سياديًا لمواجهة أزمة سد النهضة: كشفت مصادر مطلعة بوزارة الموارد المائية والرى عن تحديد موعد الأسبوع المقبل لعقد اجتماع سيادى يحضره الرئيس عبدالفتاح السيسى ومسئولون بجهات سيادية ووزيرا الخارجية والموارد المائية والري، لبحث آخر التطورات والمستجدات فى قضية سد النهضة، وتقييم شامل لجميع الاجتماعات التى عقدت خلال الفترة الماضية مع المكاتب الاستشارية، ووضع جدول زمنى للجنة فنية سيتم تشكلها من خبراء الرى برئاسة وزير الرى لإعداد تقرير نهائي». المصادر أكدت أن هناك قرارات حاسمة سيتم اتخاذها خلال الاجتماع، لحسم القضية، ومنها اللجوء للتحكيم الدولي، بسبب عدم احترام الجانب الإثيوبى لأى اتفاقيات، أوالانتهاء من الدراسات الفنية، التى ستقوم بها المكاتب الاستشارية التى تم الاتفاق معها. وكشفت المصادر أن إثيوبيا انتهت من تركيب ٦ توربينات لتوليد الكهرباء فى جسم السد استعدادًا لبدء تجارب توليد الكهرباء، والبدء فى تخزين المياه، مما يؤثر بشكل كبير على كميات المياه القادمة لمصر.” صح النوم.

———

قضاء

في المصري اليوم وأغلب الصحف خبر “المؤبد والمشدد لـ٥٠ متهماً بـ«اقتحام سجن بورسعيد»”. وهتلاقي الخلاصة في تقرير بعنوان “«بورسعيد» تتحول إلى ثكنة عسكرية.. وغضب بين أهالى المتهمين”: “وأشار (محامي المتهمين) إلى أنه تم رفض طلب إدخال الرئيس المعزول محمد مرسى كمتهم فى القضية، لأنه كان سيتبعه إدخال وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم” دي الزتونة.

 بخصوص أسرى الدفاع عن الأرض: “نظرت محكمة جنح قصر النيل، أمس، برئاسة المستشار وائل خضر، محاكمة ٦١ متهماً بالتظاهر فى منطقة وسط البلد فى ٢٥ إبريل الماضى، «إثنين الأرض»، احتجاجاً على اتفاقية ترسيم الحدود المصرية السعودية، وذلك بحضور ٣٣ متهماً، بينهم محتجزون على ذمة القضية، فيما أحال رئيس المحكمة ٢٨ متهماً إلى دائرة أخرى تنظر القضية ٣ مايو الجارى، لعدم الاختصاص الرقمى، وقررت المحكمة تأجيل محاكمة الـ٣٣ لـ٧ مايو الجارى….

وتضم قائمة المحالين للمحاكمة ٦١ متهماً محبوسين، فى حين أن الباقى وعددهم ٤١ متهمًا سبق للنيابة أن أمرت بإخلاء سبيلهم على ذمة التحقيقات…

وفى السياق نفسه، تم نقل محاكمة ١٠١ متهم بالتظاهر من محكمة شمال الجيزة إلى معسكر قوات الأمن المركزى بطريق «مصر- إسكندرية» الصحراوى، حيث تم انتداب المستشار أحمد عبدالجيد، قاضى الإرهاب للدائرة «٢١» شمال الجيزة لنظر محاكمتهم. وقررت المحكمة، تأجيل محاكمة ١٠١ متهم بالتظاهر فى ذكرى ٢٥ إبريل، إلى جلسة ١٤ مايو الجارى للاطلاع، وحظر النشر فى القضية.

وفى سياق متصل، تم تأجيل محاكمة ١٠ متهمين أمام محكمة جنح بولاق الدكرور، المنعقدة بمحكمة جنوب الجيزة الابتدائية، إلى ٥ مايو الجارى، لطلبات الدفاع.” محاكم إرهاب وحظر نشر؟

و”«المحامين» تشكّل لجاناً للدفاع عن المقبوض عليهم فى «٢٥ إبريل»”.

في قضايا أخرى: ” ٥٠ ألف جنيه تعويض لمجند شرطة: ألزمت محكمة القضاء الإدارى بالإسكندرية، الدائرة الأولى بالبحيرة، أمس، برئاسة المستشار محمد عبدالوهاب خفاجى، نائب رئيس مجلس الدولة، وزير الداخلية بصرف تعويض قدره ٥٠ ألف جنيه لمجند سابق أصيب خلال الخدمة بقوات الأمن المركزى عام ٢٠٠٥، وامتنعت الوزارة عن تنفيذ حكم قضائى بعلاجه فى أغسطس ٢٠١٢، وألزمت الوزارة بالمصروفات. كان المجند السابق محمد رجب أحمد رجب، اُصيب بالعمود الفقرى، وعجز فى ذراعه اليمنى خلال خدمته بقوات الأمن المركزى بدمنهور فى البحيرة عام ٢٠٠٥، وتم تسريحه من الخدمة لعدم اللياقة الطبية، وامتنعت وزارة الداخلية فى أغسطس ٢٠١٢ عن تنفيذ حكم قضائى بعلاجه على نفقتها، ولم تصرف له مستحقاته المالية، ما دفعه لإقامة دعويين قضائيتين طلب فيهما أحقيته فى المعاش وصرف مستحقاته واستخراج بطاقة علاجية وكارنيه محاربين، وتم الحكم لصالحه، إلا أن الوزارة امتنعت عن تنفيذ الحكم فأقام دعوى ثالثة تم الحكم فيها له بالتعويض السابق. وأكدت المحكمة فى حكمها أحقية جنود الشرطة المصابين بالعجز أثناء التدريبات أو العمل بجهاز الشرطة فى استخراج بطاقة علاجية على نفقة وزارة الداخلية لعلاجهم مدى الحياة، وكذلك استخراج كارنيه المحاربين.”

و”المشدد لـ٦ متهمين بـ«أحداث مصر القديمة»…فى أحداث العنف التى وقعت بمنطقة مصر القديمة، فى أكتوبر ٢٠١٣، بالسجن المشدد ١٠ سنوات، وتغريم كل منهم ٢٠ ألف جنيه، ووضعهم تحت المراقبة ٥ سنوات، وإلزامهم بدفع قيمة ما قاموا بتخريبه. وعقب نطق الهيئة بالحكم، صاح المتهمون من داخل القفص مرددين هتافات «يسقط حكم العسكر». وأسندت النيابة للمتهمين اتهامات الاشتراك فى تجمهر مؤلف من أكثر من ٥ أشخاص، بغرض تعريض السلم العام للخطر.”

واليوم السابع تواصل التمهيد: “جميل سعيد المحامى: هشام طلعت تنطبق عليه شروط العفو الجمهورى“.

———

داخلية

في المصري اليوم حالات فردية: “حبس ضابط شرطة عامين لإدانته بسرقة سيارة” والضابط معرفناش من اسمه غير ” «أحمد. ح. ع»”.

و”تجديد حبس الضابط المتهم بالشروع فى قتل «سائق ميكروباص»”.

و”بدء محاكمة أمين الشرطة قاتل عامل الرحاب فى ١٤ مايو“.

وفي الوطن ” لجنة لبحث الإفراج الصحى عن المسجونين“: “كشف الدكتور صلاح سلام، عضو المجلس القومى لحقوق الإنسان، عن تشكيل لجنة مشتركة جديدة بين «المجلس» ونقابة الأطباء برئاسته، لبحث حالات المسجونين المرضى المدرجين فى قوائم «الإفراج الصحى»، مشيراً إلى أنه سيجرى إعداد قائمة نهائية بمستحقى الإفراج الصحى، للعرض على رئيس الجمهورية مباشرة دون العرض على وزارة الداخلية أو النيابة العامة.”

ومانشيت الوطن: ” 5 إرهابيين يسلمون أنفسهم: نهرب من جحيم «بيت المقدس»”.

وعن آخر أخبار القتل المجاني بدون محاكمة: ” تصفية 8 وضبط 106 حصيلة استهداف معقل «الدكش»”: أعلنت وزارة الداخلية حصيلة الاستهدافات الأمنية المتلاحقة لمنطقة الجعافرة، التابعة لمركز شبين القناطر بالقليوبية، التى كانت معقلاً لعصابتى «الدكش» و«كوريا»، وأسفرت جهود الحملات خلال الفترة الماضية عن ضبط 106 متهمين وتصفية 8 من العناصر الإجرامية والقبض على 12 هارباً من السجون العمومية و40 قنبلة يدوية و«آر بى جى» وقاذف «آر بى جى» و2 سلاح متعدد و22 بندقية آلية وبندقية قنص و9 بنادق خرطوش وبندقية غربى و2 طبنجة مبلغ بسرقتها و10 طبنجات و9 فرد محلى و74 خزينة سلاح و14746 ذخيرة حية و6 شرائط طلقات و5 محدث صوت.”

في الأخبار: ” مدير الأمن العام يقود فريق البحث في واقعة خطف المستثمر السعودي: … ولم تحقق اجهزة الامن اي تقدم ملموس في كشف غموض الواقعة ولم تتوصل الجهود بعد الي ضبط الجناة او الوصول لخيوط للكشف عن مرتكبي الواقعة مما يزيد غموض الواقعة بالرغم من فحص عشرات المسجلين خطر خطف وسرقه والعديد من البدو بالمنطقة وجميعهم تم اخلاء سبيلهم بعد الفحص.”

و” «عبد الغفار» يصدر حركة تغييرات محدودة بقيادة الداخلية “: أصدر اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، حركة تنقلات محدودة شملت العميد ياسر ذهنى مديرا لمباحث المنوفية وتولي العميد إيهاب خيرت مدير إدارة التحريات والأمن بالأمن العام ونقل العميد محمود فاروق من مديرية أمن القاهرة إلى رئيس لمباحث مديرية أمن الإسماعيلية ونقل العميد أحمد الشافعي من رئيس مباحث مديرية أمن الإسماعيلية إلى الإدارة العامة لمباحث الآداب. كما شملت الحركة تعين اللواء سعيد عمارة بالاحوال المدنية واللواء وإبراهيم شكر مديرا للاسلحة والذخيرة.”

———

برلمان

في الشروق تقرير عن أجندة مجلس النواب الأسبوع ده: “«الأسبوع الـ17» بالبرلمان يحسم عدد من الملفات الطارئة” مفيش أي ملفات طارئة.

القصة الرئيسية على الصفحة الأولى للمصري اليوم: “خلافات داخل الحكومة حول ضوابط قطع الاتصالات“: “قال الدكتور عبدالرحمن الصاوى، رئيس اللجنة التشريعية بوزارة الاتصالات، إن الوزارة أعدت ٤٠ تعديلاً على قانون الاتصالات رقم ١٠ لسنة ٢٠٠٣، لعرضها على مجلس النواب، منها مواد تنظيمية تختص بعمل مجالس إدارات الجهات التابعة للوزارة، وأخرى تتعلق بحرية الوصول إلى المعلومات، وثالثة تتعلق بتحديد مسؤوليات الجهات المعنية، وضمان التزامات جميع الأطراف. وأضاف، فى تصريحات لـ«المصرى اليوم»، أن التعديلات تتضمن تغيير المادة رقم ٦٧ التى ارتكزت عليها أجهزة الأمن عند قطع خدمات الاتصالات والإنترنت عن المواطنين فى يناير ٢٠١١، خاصة أنها مواد «عائمة جداً»، إلى جانب وضع شروط وقواعد لقطع الخدمة، وتحديد واضح للجهة المسؤولة عن إصدار القرار، وطريقة القطع، ومدته، والبدائل التى يجب توفيرها للمواطنين فى حالة القطع، لضمان وجود وسيلة اتصال تضمن لهم التواصل، موضحا أنه فى جميع الأحوال يُحظر قطع كل أو بعض أنواع خدمات الاتصالات أو وقف تشغيلها كلياً أو جزئياً، وأن التعديلات تجعل هذا الأمر صعباً للغاية، إلا فى حالات الحرب والكوارث، وفى هذه الحالة لا يجوز قطع خدمات الإغاثة والطوارئ.”

وأزمة حزب الوفد مستمرة: “«الوفد» يصعّد أزمة «بدراوى» للنيابة.. والإصلاحيون يهددون بالاعتصام”. (في الأخبار: ” الانقسام يتصدر المشهد الوفدي من جديد… اتهامات متبادلة بين البدوي وبدراوي تهدد بتصاعد العنف داخل الحزب”)

و” «عبد العال» يؤدى اليمين أمام البرلمان الأفريقى بعد «٣ سنوات تجميد»”.

وفي اليوم السابع:  “النقض” تحدد جلسة للحكم فى طعن الشوبكى على نتيجة دائرة الدقى قريبا..عصام الإسلامبولى:العليا للانتخابات أعلنت تفوق موكلى عن أحمد مرتضى فى أصوات المصريين بالخارج بـ78 صوتا..ومصدر:المحكمة جهة إصدار الحكم”

وحوار مع أحمد سعد ” الأمين العام للبرلمان يكشف لأول مرة قائمة بدلات النواب بالأرقام: ميزانية المجلس 750 مليون جنيه أغلبها رواتب.. المستشار أحمد سعد: 23 نائباً إخوانياً أخذوا قروضاً ولم يسددوها.. وبث الجلسات يعوق التركيز” 🙂

في البوابة على صفحتين: ” النص الكامل والنهائى لـ”قانون الرياضة” الجديد“.

وفي الأخبار: ” طلب إحاطة للرد علي تقرير «هيومن رايتس».. الإدريسي: منظمة مشبوهة .. وعجينة : تستهدف أغراضاً سياسية”.

———-

متابعات

في المصري اليوم بمناسبة عيد القيامة: “«المصري اليوم» تقضى أسبوع الآلام بدير القديسة دميانة.. صوم عن الكلام والسلام..والطعام «دُقة» وخيار”. متابعة الزميلة غادة عبد الحافظ.

مانشيت اليوم السابع النهارده: “رجال إيران تحت المجهر.. مصادر:ا لأمن المصرى يرصد تحركاتهم ويرفض تأسيس جمعيات تسعى لنشر التشيع”

———-

رأي

مذبحة حلب بدأت تظهر في أعمدة كتاب الرأي النهارده. في المصري اليوم عبد الناصر سلامة كتب “العار العربى فى حلب”. وفي الشروق فهمي هويدي: “عارنا فى حلب” وعمرو حمزاوي “حلب تحترق” وحسام السكري “حلب لا تحترق وحدها”.

المصري اليوم: ياسر عبد العزيز كتب “دليل الحُكام لاستخدام الإعلام”. وصلاح الغزالي حرب كتب عن أهل الشر بعنوان “أرجو الانتباه”: بدا واضحا أن قوة جماعة الشر فى الشارع المصرى بدأت فى الانحسار بفضل وعى المصريين وكراهيتهم لهذه الجماعة الضالة.. ولكن هناك على الجانب الآخر ظهر ما تسمى جماعة الاشتراكيين الثوريين!! وبقايا حركة ٦ إبريل، وبعض جماعات الألتراس ومعها بعض الأحزاب الورقية التى لا نكاد نعرف أسماءها ولكنها كلها حاولت إفساد الزيارة الناجحة للعاهل السعودى وبدأت كتائبها الإلكترونية فى بث الشائعات من أجل ما يتصورونه إضعاف الدولة المصرية. إننى أطالب بإحالة كل المتورطين فى هذه الأعمال إلى المحاكمة العاجلة لأن الأمر لم يعد يحتمل ولا مجال لأنصاف الحلول فإما أن نكون أو لا نكون وسوف نكون بإذن الله..”. حمدي رزق كتب “السجون مش ناقصة مساجين!” يطالب بالإفراج عن معتقلي الأرض ويلوم الداعين للمظاهرات. وعمرو الشوبكي كتب عن 25 أبريل “كشف حساب”: “لا يجب العمل بأى شكل على إسقاط النظام (وربما أى نظام فى الوقت الحالى) إنما إصلاحه وتغييره بوسائل سلمية، وعلى التيارات الرافضة للحكم الحالى أن تقدم بدائل سياسية وخطابا إصلاحيا قادرا على احترام التنوع والخلاف الموجود داخل المجتمع لا المساعدة فى إدخال البلاد فى فوضى، حتى لو اعتبرت أن الحكم هو المسؤول الرئيسى عنها.”

الشروق: أيمن الصياد كتب “٢٥ أبريل.. في «توصيف» ما جرى”. ومحمد سعد عبد الحفيظ: “إياك وغضبة أصحاب القلم”. وأحمد عبد ربه عن الدين والدولة: “«مصر».. السيادة للشعب وحده”. وطارق عبد العال ردا على السيسي: “عالمية حقوق الإنسان وخصوصية الوضع المصرى”.

في الأهرام مكرم محمد أحمد كتب ” العقاب المستحق لـ 6 أبريل والاشتراكيين الثوريين: أتمني علي البرلمان المصري وجميع مؤسسات المجتمع المدني ان تعلن موقفا واضحا من تنظيمي 6 أبريل والاشتراكيين الثوريين، اللذين يسعيان في كل مناسبة وأي مناسبة إلي ضرب استقرار الوطن وتقويض الدولة المصرية، ويستثمران أي فرصة من أجل إثارة الشغب في الشارع المصري، وتدبير مواجهات مخططة مع الأمن تعكر صفو البلاد، وتستهدف سقوط ضحايا ابرياء يمكن استخدامهم ذريعة لاثارة الكثير من الفوضي!”. وعلى نفس الخط أحمد موسى كتب “الحنجوريون: الكثير من السياسيين الفاشلين والنشطاء الممولين والعاطلين الباحثين عن الأضواء والجالسين فى الفضاء الخفي، قادوا حملات تشهير ودعوات منها ما هو تحريضى وفوضوى وأخرى هدفها اسقاط الدولة يوم الاحتفال بعيد تحرير سيناء…”

وفي الأخبار نجيب ساويرس كتب ” لا يا سيادة رئيس الوزراء.. الخصخصة لا عيب ولا غلط ..على الحكومة أن تعترف بأنها تواجه صعوبات كبيرة في محاولات بيع شركاتها”. وفاطمة قنديل كتبت بعنوان “الاستعراض البائس للقوة”: ” في ليلة الخميس 21/ 4، فوجئنا بحملات مداهمة لمقاهي وسط البلد وغيرها، وبإلقاء القبض «العشوائي» علي مجموعة من الشباب منهم سياسيون، وفنانون، ومن ليس له في «الطور ولا الطحين»”. ويوسف القعيد كتب “الحوادث الغامضة”: ” الحوادث المثيرة والغريبة التي وقعت لمصر مؤخراً كثيرة، أكثر من الهم علي القلب. لن ألجأ لنظرية المؤامرة في التعامل معها. رغم أن نظرية المؤامرة يمكن أن تعفينا كثيراً من طرح الأسئلة والبحث عن الإجابات.”

الوطن: محمد الدسوقي رشدي كتب “ولكنهم أشرف منكم!” عن الناس الكبار الأفاضل اللي بيتشتموا على السوشال ميديا. ومحمود الكرودسي رئيس التحرير التنفيذي تحت عنوان “سلم النقابة” كتب النص التالي: “خالد ميرى، عضو مجلس «منصة رابعة» (نقابة الصحفيين سابقاً) قال فى مداخلة مع الصديق أسامة كمال (برنامج «365») إن «سلم النقابة» جزء من الشارع، ومن حق أى مواطن أن يتظاهر من فوقه. سأل أسامة: حتى «المثليين»؟. فلم يقل «خالد» نعم أو لا، بل أفاض فى الحديث عن النقابة كمنبر لحرية التعبير!. وأنا أقول للزميل «ميرى»: إنت لا «ميرى» ولا لك فى «الميرى» أصلاً. إنت «بتهجص»، لأن سلم النقابة جزء من مبنى النقابة. أما إذا كنت خائفاً من إرهاب عصابة 25 يناير، التى خطفت النقابة تحت سمع وبصر نقيبها ومجلسها وجمعيتها العمومية، فأنا أتفهم موقفك، مع أن وجودك فى مجلس يتحكم فيه عضو «ينايرجى» معادٍ لكل ما هو «ميرى».. يعد أمراً مخجلاً!. أقولك: منه لله اللى بنى السلم.. لم لم.. لم لم!.”

وإلى طائفة من مقالات اليوم السابع: كريم عبد السلام “مغالطات خالد فهمى حول سوريا والعراق ومصر” – دندراوى الهوارى “إلى حمدين والبرادعى والمخربين.. ما رأيكم فيما يحدث فى «حلب»؟” – عادل السنهورى “هل الشرطة دائماً فى قفص الاتهام؟” – وائل السمرى “حلب.. قمر مكبل بالمصائب والأقارب والقيود” – أكرم القصاص “مبارزة بالصور على «جثة حلب»”.

في الحياة السعودية الكاتب الإماراتي راشد صالح العريمي كتب “مثلث الخراب وتحالف الشياطين” يحذر من توافق بين إيران وداعش والإخوان! والكاتب المصري سيد ضيف الله كتب مقال هام بعنوان ” مصر والجدل الثوري حول التحوّل الديموقراطي”.

­———-

خارجي

النهارده بداية الرئاسة الدورية لمصر لمجلس الأمن لمدة شهر. في المصري اليوم: “مصر تتبنى توحيد مجلس الأمن لمواجهة الإرهاب“: “وحصلت «المصرى اليوم» على أجندة القاهرة المزمع طرحها على جدول أعمال مجلس الأمن، بعد غد، لإقرارها، والتى ستتضمن الدعوة لعقد جلسة نقاش وزارى مفتوح على مستوى المندوبين الدائمين ووزراء خارجية الدول الأعضاء فى مجلس الأمن حول الأعمال الإرهابية الأخيرة وتهديدها للسلم والأمن الدوليين، وبحث سُبل تعزيز مكافحتها، وستركز مصر على البُعد الخاص بمكافحة الأيديولوجيات والخطاب الفكرى الإرهابى. وقال السفير عمرو أبوالعطا، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة، فى تصريحات خاصة لـ«المصرى اليوم»، إن القضايا الأفريقية تقع على رأس أولويات أجندة الرئاسة المصرية لمجلس الأمن، وأن مصر ستضطلع بتنظيم جلسة نقاش مفتوح بمجلس الأمن حول سبل تعزيز التعاون بين الاتحاد الأفريقى والأمم المتحدة فى مجال السلم والأمن الدوليين. وقال المستشار أحمد أبوزيد، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية: «من المقرر أن يتوجه سامح شكرى، وزير الخارجية، إلى نيويورك، فيما بين ٩ و١١ مايو ٢٠١٦، لرئاسة جلسة وزارية بمجلس الأمن، لمناقشة كيفية مكافحة الفكر المتطرف لتعزيز جهود مكافحة الإرهاب»، وأشار إلى تزامن الزيارة مع رئاسة مصر لجنة مكافحة الإرهاب بمجلس الأمن.”

بمناسبة مجلس الأمن في توابع اعتماد قرار الصحراء الغربية من يومين في الحياة ” المغرب: قرار مجلس الأمن انتكاسة لمناورات بان كي مون” وفي الشرق الأوسط تقرير وافي (منحاز للمغرب) بعنوان ” مجلس الأمن يمدد مهمة «مينورسو» في الصحراء سنة أخرى“.

وفي البوابة تقرير حلو بعنوان “قصة “الحرب الباردة” بين السعودية والجزائر“.

مانشيت الحياة السعودية النهارده ” سقوط «أسوار الحكم» في بغداد” مع صورة بديعة لاقتحام البرلمان العراقي امبارح. ومانشيت الشرق الأوسط السعودية: “العراق على حافة الهاوية  “.

وبخصوص مذبحة حلب في الحياة: ” نزوح من حلب في اليوم التاسع للقصف… وسريان الهدنة في غوطة دمشق واللاذقية” و” كيري في جنيف لـ «إنقاذ» حلب” و” كيري يزور جنيف غداً لإجراء محادثات بشأن سورية”. وفي الشرق الأوسط “العنف يعصف بحلب لليوم التاسع على التوالي.. وعدد القتلى المدنيين يتجاوز الـ250“.

في الملف الليبي في الحياة ” فقدان 84 مهاجراً بعد غرق زورقهم في البحر المتوسط” قبالة ليبيا. وفي الشرق الأوسط “المجلس الرئاسي الليبي يتسلم ثامن مقر وزاري في طرابلس“. يا مسهل.

في مفاوضات اليمن: “اختراق أولي في مشاورات الكويت بالاتفاق على 3 مرجعيات بينها القرار الأممي 2216″ وبدأت امبارح أول مباحثات مباشرة بين الطرفين.

وفي تونس: في الحياة ” الغنوشي يسعى إلى «مصالحة وطنيّة» في تونس”: “التقى زعيم حزب «النهضة» الإسلامي، راشد الغنوشي، بكمال مرجان، آخر وزير للخارجية في عهد الرئيس السابق زين العابدين بن علي، وذلك في إطار المساعي لإجراء «مصالحة وطنية شاملة»،…. وجاء لقاء الغنوشي بمرجان، الوجه البارز في نظام بن علي، ضمن إطار سلسلة من اللقاءات يجريها زعيم «النهضة»، صاحب أكبر كتلة برلمانية، مع رموز من النظام السابق لترويج مشروع العفو الوطني العام الذي دعا إليه الأسبوع الماضي. وسبق للغنوشي أن دعا، عقب لقائه الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، الأسبوع الماضي، إلى «مصالحة وطنية شاملة» يتم في مقتضاها العفو عن رجال أعمال وكبار موظفي النظام السابق مقابل تعويض ضحايا السجون والتعذيب، الذين تنتمي غالبيتهم الى الحركة الإسلامية. وعلى رغم أن الغنوشي ومرجان لم يفصحا عن فحوى اللقاء، إلا أن ما تسرّب يفيد بأنهما تباحثا في شأن آليات المصالحة الوطنية التي وصفتها قيادات إسلامية بـ «المصالحة التاريخية بين الإسلاميين والدستوريين»، نسبةً إلى حزب التجمع الدستوري الذي حُلّ بموجب قرار قضائي عقب الثورة التي أنهت حكم بن علي. وسبق هذا اللقاء، لقاء آخر جمع بين الغنوشي والغرياني، آخر أمين عام لحزب التجمع المنحل الذي سُجن عقب الثورة. وأثار هذا اللقاء صدمةً لدى الرأي العام، بخاصة لدى المقربين من الإسلاميين الذين اعتبروه «تطبيعاً فاضحاً» مع فلول النظام السابق. وتفاعل الرأي العام التونسي مع دعوة الغنوشي الى المصالحة مع رموز النظام السابق بين مؤيد ورافض، حيث عبّرت المعارضة وجمعيات مدنية عن رفضها هذه الدعوات لأنها «انقلاب على مسار العدالة الانتقالية»، مشدّدين على محاسبة «المجرمين» قبل المصالحة.” وفي الشرق الأوسط: “تونس: حركة النهضة تتدارس ملف المصالحة مع رموز النظام السابق“.

في موريتانيا: ” آلاف يتظاهرون ضد الرق في نواكشوط”.

في السودان: ” تجدد المواجهات بين الجيش والمتمردين في جنوب كردفان“: تجددت المواجهات بين الجيش السوداني ومتمردي «الحركة الشعبية – الشمال» في ولاية جنوب كردفان ما أوقع عشرات الضحايا من الطرفين، بينما أعلن جهاز الأمن أمس أنه حرر 7 موظفي أمن يعملون مع شرطة صينية للنفط خطفهم المتمردون منتصف الشهر الماضي. وأعلن الجيش السوداني أمس، أن «طائرة عسكرية من طراز أنتينوف 26 تحطمت ظهر اليوم في مطار الأبيض واستشهد أفراد طاقمها وهم 3 ضباط وضابطَا صف». وأوضح أن الطائرة تحطمت أثناء هبوطها في مطار الأبيض عاصمة شمال كردفان. وتُستخدم هذه الطائرة عادة في العمليات ضد المتمردين.”

في إيران بعد الجولة الثانية: ” غالبية البرلمان الإيراني للإصلاحيين وأنصار الحكومة“.

وفي تركيا: ”  أردوغان يُعد وزير النقل لخلافة داوود أوغلو“: ” أصبح الخلاف علانية بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس الوزراء أحمد داود أوغلو على رغم حرص الأخير على إخفائها، وذلك بسبب تصريحات وسياسات الرئيس أردوغان الذي لا يبدو على القدر نفسه من الحرص في إخفاء أي سجال يحدث بين الرجلين.”

في بريطانيا: ” اللاسامية» تهدد المؤيدين للعرب في حزب العمال البريطاني”.

———-

شكرا لكل من كتبوا وأواصل تلقي ترشيحاتكم ومقترحاتكم وتصويباتكم وتعليقاتكم على hossam@madamasr.com

 

 

اعلان