أمر ضبط وإحضار لوكيل نقابة الصحفيين بتهمة إهانة الشرطة والدعوة لقلب نظام الحكم

أصدرت النيابة العامة قرارًا بضبط وإحضار خالد البلشي، رئيس تحرير جريدة البداية ووكيل نقابة الصحفيين ومقرر لجنة الحريات بها، على خلفية اتهامه بإهانة وزارة الداخلية، والتحريض على التظاهر، والدعوة لقلب نظام الحكم.

يأتي القرار على خلفية شكوى تقدم بها مساعد وزير الداخلية للشؤون القانونية ضد البلشي بسبب تحديثات نشرها عبر شبكات التواصل الاجتماعي فيسبوك وتويتر، حسبما أوضح “البلشي” لـ “مدى مصر”.

وأضاف “البلشي” أنه فوجئ بالقرار على الرغم من عدم استدعاءه لأي تحقيقات، مؤكدًا أن محاميه سيتوجه للنيابة العامة للاستعلام عن القضية غدًا. كما أكد على أن القضية جديدة ولا تتعلق بأي أنشطة قديمة له.

كانت النيابة قد استدعت خالد البلشي والناشطة والصحفية رشا عزب للتحقيق في أكتوبر الماضي على خلفية اتهامهم بالدعوة للتظاهر دون ترخيص، والاعتداء على قوات اﻷمن، إلى جانب اتهامات أخرى تتعلق بالتظاهر في 2014. وتم إطلاق سراحيهما على ذمة التحقيقات.

وتعلق التحقيق بمظاهرة في يونيو 2014 على سلالم نقابة الصحفيين أثناء انعقاد مؤتمر صحفي هناك حول الحكم على 23 متظاهرًا بالسجن في القضية التي عرفت باسم قضية “مجلس الشورى”.

 
اعلان

دعمك هو الطريقة الوحيدة
لضمان استمرارية الصحافة
المستقلة والتقدمية

عشان من حقك الحصول على معلومات صحيحة، ومحتوى ذكي، ودقيق، وتغطية شاملة؛ انضم الآن لـ"برنامج عضوية مدى" وكن جزءًا من مجتمعنا وساعدنا نحافظ على استقلاليتنا التحريرية واستمراريتنا. اعرف اكتر

أشترك الآن