Define your generation here. Generation What

يوميات قارئ صحف: السبت 31 أكتوبر 2015

«المصرى اليوم» بـ٢ جنيه اعتباراً من الغد. ده عنوان خبر على الصفحة الأولى النهارده. كل الصحف اليومية قومية وخاصة كانت اتفقت ترفع سعرها من جنيه ونص لاتنين جنيه في مارس اللي فات بعد أول تخفيض لسعر الجنيه والمصري اليوم رفضت على اعتبار أن عندها مطبعتها الخاصة فبتوفر في الطباعة وكمان عشان كان رئيس التحرير السابق محمود مسلم كان لسه مستلم الجرنال وبيحاول يرفع توزيعه فزيادة السعر كانت هتأثر على التوزيع. وقتها زي مانت فاكر مدير التوزيع مجدي الحفناوي كتب مقال في المصري اليوم بيقول فيه أن الحفاظ على سعر جنيه ونصف مسألة حياة أو موت، حتى عنوان المقال كان ” حياة.. أو موت“. بس بعد تخفيضين كمان للجنيه وارتفاع سعر الدولار مقاومة المصري اليوم لم تصمد وهنشوف تأثير ده على التوزيع في الفترة الجاية خصوصا وأن ملاك الجرنال شرعوا بالفعل في تسريح صحفيين بسبب تراكم خسارة الجرنال.

———-

أغلب الجرايد أبرزت النهارده بما لا يخلو من شماتة خبر وقف ريهام سعيد وبرنامجها صبايا الخير في قناة النهار بعد الحملة الناجحة على السوشيال ميديا اللي أدت لانسحاب الشركات المعلنة في البرنامج. المصري اليوم كتبت “لعنة «فتاة المول» تطيح بـ«ريهام سعيد» من قناة النهار”. والوطن كتبت “جبروت «السوشيال ميديا» يطيح بـ«ريهام»”. والشروق كتبت “بعد أزمة ريهام سعيد.. خبراء: لا قوانين تحكم الفضائيات وضمير الإعلاميين وحده لا يكفى”. اليوم السابع طبعا عشان صاحبها بيشتغل في نفس القناة نشرت تفاصيل تحقيقات النهار مع المذيعة الموقوفة بس منزلوهاش عالنت عشان يبيعوا ورقي. أما في البوابة فرئيس تحريرها التنفيذي محمد الباز كشف التالي بدون مصادر طبعا بس العهدة عليه: ريهام حصلت على صور ضحية التحرش من جهة أمنية 🙂

———-

أهم خبر في جرايد النهارده في المصري اليوم برضو: “بدء هدم فيلا «شيكوريل» الأثرية فى الإسكندرية” وداخل الخبر قال “الدكتور محمد عوض، رئيس لجنة الحفاظ على تراث الإسكندرية، لـ«المصرى اليوم»، إنه تم رصد هدم الفيلا، إلا أنه لا يستطيع فعل شىء لوقفه، مشيراً إلى أن الأحكام التى حصل عليها ملاك الفيلا وغيرها من المبانى الأثرية أحكام قضائية، لكنها ليست نهائية، ولايزال مطعوناً عليها أمام «الإدارية العليا»، لذا يجب على الأحياء ألا تصدر تصريح بناء لهذه العقارات، حتى لو تم هدمها.” بس خد المفيد هنا: “وفجّر «عوض» مفاجأة كبيرة عندما قال إن مَن اشترى فيلا شيكوريل ويشرع فى هدمها جهة سيادية، وإنها اشترت منذ فترة فيلا وهدمتها، لإقامة برج عليها.” جهة سيادية = المخابرات العامة. المخابرات ليه يا ترى بتهد فيلا أثرية وتبني برج مكانها بالمخالفة للقانون ولأحكام قضائية؟

في المصري اليوم كمان خبر “جلسة استماع فى «الكونجرس» لمناقشة حقوق الإنسان فى مصر” يوم الثلاثاء القادم. وتحت عنوان “«اعتذار رئاسى» لباحث رفض الأمن سفره للمشاركة فى مؤتمر دولى” الباحث في جامعة فاروس في إسكندرية بيقول أنه بعد ما كتب عن الواقعة على فيسبوك اتصل بيه ضابط برتبة رائد بمؤسسة الرئاسة، “واعتذر له وقال إن وزارة الداخلية ستتواصل معه لحل المشكلة، مؤكداً أن الرئيس عبدالفتاح السيسى يتابعها، من البحرين التى يزورها حالياً”. وبعد كل صفقات السلاح اللي اشتريناه من فرنسا هنستورد منها القمح: “فرنسا تفوز بنصف مشتريات مصر من القمح” في ظل التقارب غير المسبوق بين السيسي وهولاند.

محلب ظهر النهارده تاني في الجرايد في زيارة لحل مشكلة دير وادي النطرون: “«محلب» يبدأ «مهامه الرئاسية» بزيارة دير المنحوت لتنفيذ طريق «الواحات- الفيوم»”. وفيه “«نيولوك» جديد لـ«ميدان طلعت حرب»” فربنا يستر. والحكومة تراجعت عن خصومات مرتبات أعضاء هيئة التدريس: “وزير التعليم العالى يعلن انتهاء «أزمة الرواتب»“. وأزمة إضراب المحلة طلعت متحلتش ولا حاجة: “عمال «غزل المحلة» يهددون بالتصعيد بعد استثنائهم من العلاوة”. وفيه ملف على صفحتين بعنوان “«المصري اليوم» داخل ميناء الإسكندرية: بضائع مكدسة فى انتظار الإفراج عن «الدولار»”، وتحقيق على صفحة كاملة من سيوة. وكان هيحصل تفجير تاني في أحمد عرابي امبارح بعد تفجير الخارجية “إحباط محاولة لتفجير تمركز أمنى فى «المهندسين»”. وفي فقرة زي النهارده هتعرف أن النهارده ذكرى سقوط طيارة مصر للطيران في أمريكا في 31 أكتوبر 1991. صدفة؟ غالبا.

وزي ما قلت لك امبارح النتائج الأولية للجولة الأولى من الانتخابات امبارح طلعت مش دقيقة والنتائج الرسمية صدرت في جرايد النهارده كالتالي: ” حزب المصريين الأحرار فى المركز الأول بين الأحزاب بعدد ٣٦ مقعدا يليه حزب مستقبل وطن بعدد ٢١ مقعدا، ثم حزبا الشعب الجمهورى والوفد بـ ١١ مقعدا لكل منهما، بينما حصل حزب النور على ٨ مقاعد فقط، وحزب المؤتمر ٥ مقاعد وحماة الوطن ٤ مقاعد والمصرى الديمقراطى ٣ مقاعد والحركة الوطنية والحرية والناصرى ومصر بلدى على مقعد واحد لكل منهم.”

———-

اليوم السابع عملت جرنال حلو نسبيا النهارده. فيه تقرير عنوانه “بعد 850 يوما داخل قفص الاتهام.. “مرسى” خارج القفص لأول مرة.. المعزول شاهدا بـ”اقتحام سجن بورسعيد” (مرسي مجاش والجلسة اتأجلت لبكره). وفي تقرير تاني “انقلاب”أنصار السنة” على الأوقاف..الجمعية تدرس مناهج متشددة فى معاهد الدعاة بعد ضم الوزارة لها..وخطابات سرية تفضح تآمر الجماعة والتفافها على الدولة..تتظاهر بالخضوع للقانون وتدرس مناهج حظرها القانون سرا”. وخبر “خبراء سد النهضة بمصر والسودان وإثيوبيا يجتمعون بالقاهرة 7 و8 نوفمبر” بدون وزراء. وتحليل بعنوان “هل تنجح الحكومة فى سداد ديونها الخارجية فى 2016؟” وتحليل مفيد عنوانه “ثلاثة سيناريوهات للسيطرة على البرلمان المقبل.. مؤشرات نتيجة المرحلة الأولى تؤكد سيطرة المستقلين على ثلثى المقاعد..والبرلمان المقبل يتحكم فى قرارات تشكيل أو إقالة الحكومة وتعديل الدستور وإقرار القوانين”. ومنتصر الزيات المرشح لمنصب نقيب المحامين عمل حوار طويل يرد فيه على حوار منافسه سامح عاشور في المصري اليوم: “منتصر الزيات لـ”اليوم السابع”: أخطرت الرئاسة والأمن الوطنى بترشحى لـ”نقيب المحامين”.. مرسى اتصل على وأنا فى “النهار” وقال بلغة حادة: بيستدرجك خالد صلاح يا منتصر.. ومستعد للوساطة بين النظام والإخوان”.

———-

في الشروق متابعة لأزمة حلايب وشلاتين بتصريح من سفير السودان بيقول أيوه البشير قال حلايب سودانية بس مش هيربطوا بينها وبين مفاوضات سد النهضة.  والخبر اليومي في نفس موعده: “إصابة 3 شرطيين و4 مدنيين في انفجار عبوة ناسفة بالعريش“. ناجح إبراهيم كتب “الإسلاميون لماذا نجحوا فى المغرب وفشلوا فى مصر” وعمر الشنيطي كتب مقال مهم عن “فلسفة فرض الضرائب فى مصر”.

———-

الوطن نشرت النهارده ملف قوي عن الهبة العمالية القادمة: “عمال مصر: آخرة الخدمة جوع وتشريد”.

———-

على الصفحة الأولى من البوابة: “بالأسماء.. المرشحون لمنصب “محافظ الإسكندرية” وطبعا “مدير “جهة سيادية” يتصدر الترشيحات”. واحتفاء بظهور حرم الرئيس خارج مصر: “البحرين بوابة “انتصار السيسي” للظهور الرسمي الأول” وبشرى بأنها هتزور المغرب في مارس الجاي! ومتابعة للخناقة اللي شغالة بقالها يومين ونسيت أحكي لك عنها: مساعد وزير الداخلية قال أن رشيد محمد رشيد اترفع اسمه من قوائم المطلوبين بتاعة الانتربول عشان قدم طلب تصالح، فرد عليها امبارح الكسب غير المشروع قال لأ رشيد لسه متهم ولسه مطلوب واحنا متصالحناش. والنهارده مصدر قضائي مجهول بيقول غالبا النيابة العامة طلبت رفع اسم رشيد من غير ما تبلغ الكسب غير المشروع ووزارة العدل. قالك دولة. اقرا التقرير: “عادل السعيد: الكسب «غير المشروع» لم يتقدم بأى طلب لرفع اسم رشيد”.

بالنسبة لي لغز كبير في الانتخابات حتى الآن أحمد عز رجالته أخدوا كم كرسي؟ طبعا هو مدكن عشان يعلن الرقم بعد ما تخلص الجولة التانية. البوابة النهارده بتقول ان كل مرشحينه سقطوا وأنا مش مصدق: “تفاصيل سقوط جميع مرشحي أحمد عز في المرحلة الأولى”. وفيه عرض عنوانه “أحدث تقرير استخباراتي إسرائيلي عن الوضع العسكري في سيناء” صادر عن معهد الأمن القومي الإسرائيلي بش لسه مقريتهوش فمش عارف إلى مدى مدلسين في الترجمة، عموما الأصل الانجليزي هنا.

———-

الشرق الأوسط السعودية متوزعتش النهارده فهنقراها بكره مع عدد بكره. الحياة السعودية على صفحتها الأولى تنبأت: “السيسي لتعيين نواب محسوبين على الثورة” نقلا عن مصادر مجهلة. فاللي يعرف عمرو الشوبكي يطمنه. وتقرير تاني بعنوان “خصوم الثورة المصرية يهيمنون على البرلمان”. الحياة كمان تابعت اجتماع فيينا بخصوص الأزمة السورية: “«بيان فيينا» يضع مبادئ الحل… ويسعى الى «هدنة» شاملة”، وميدانيا “مجزرتان في دوما وحلب… والمعارضة تتقدم في اللاذقية”. في فلسطين: “إسرائيل تشرعن مئات الوحدات في اربع مستوطنات في الضفة”. وفي ليبيا: ” اغتيال شيخ سلفي ليبي بتفجير سيارته”. والإصلاحات الأمنية مستمرة في الجزائر: “الجزائر تنقل صلاحية «التنصت» من الاستخبارات إلى القضاء”. ومفاجأة الوسط الأدبي امبارح الأكاديمية الفرنسية منحت جائزتها السنوية المرموقة لاتنين روائيين عرب لأول مرة مناصفة: التونسي هادي قدور (رواية «المتفوقون – دار غاليمار) والجزائري بوعلام صنصال (رواية «2084 « – دار غاليمار).

 

———-

شكرا لكل من كتبوا وأواصل تلقي ترشيحاتكم ومقترحاتكم وتصويباتكم وتعليقاتكم على hossambahgat1@gmail.com

 

اعلان