Define your generation here. Generation What
رغم تحذير «أجناد مصر».. انفجاران فى محيط «الإتحادية» يسفران عن مقتل ضابطين

انفجرت منذ قليل عبوتان ناسفتان فى محيط  قصر الإتحادية، ما أسفر عن وفاة ضابطين وإصابة 10 آخرين من أفراد الشرطة.

وبحسب بيان نشرته وزارة الداخلية عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، فإن الخدمات الأمنية المكلفة بملاحظة الحالة بشارع الأهرام فى دائرة قسم مصر الجديدة صباح اليوم، قد اشتبهت فى عبوتين، وعند قيام القوات بالتعامل معهما إنفجرت إحداهما. وهو ما أسفر عن وفاة العقيد أحمد أمين عشماوى، خبير المفرقعات بالإدارة العامة للحماية المدنية، وإصابة عدد آخر من رجال الشرطة، بينما تمكنت القوات من إبطال مفعول العبوة الأخرى وتفكيكها، بحسب البيان.

وبعد دقائق من هذا الإنفجار، نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط تصريحات منسوبة لوزير الداخلية محمد إبراهيم، قال فيها أن أن حادث تفجيرات اليوم بمحيط قصر الاتحادية “سيزيد إصرار وعزم رجال الأمن في مواجهة الإرهاب والعمليات الإرهابية”.

تصريحات وزير الداخلية أعقبها إنفجار آخر فى محيط الإتحادية أيضًا، أسفر عن مقتل ضابط شرطة آخر برتبة مقدم، توفى أثناء محاولته تفكيك قنبلة، كما أسفر عن إصابة أربعة أفراد آخرين، وبحسب صحيفة الشروق المصرية، فإن بين هؤلاء المصابين مدير إدارة المفرقعات اللواء علاء عبدالظاهر، الذى تعرض لإصابات بالغة.

المثير فى تلك التفجيرات التى تتزامن مع الذكرى الأولى لـ 30 يونيو، أنها تأتى بعد أيام قليلة من البيان الذى نشرته على الإنترنت جماعة أجناد مصر، يوم الجمعة الماضى، وتزعم فيه أن أفرادها قاموا بزرع عبوات ناسفة فى محيط قصر الإتحادية، وحدد البيان بدقة أماكن زرع القنابل التى زعم أنه قد تم زرعها يوم الأربعاء 18 يونيو، وهى قنبلة تستهدف أحد أماكن تجمع القيادات القيادات الأمنية المكلفة بتأمين القصر، بخلاف عدد آخر من القنابل التى تستهدف القوات المتوافدة على أثر التفجير الأول. وقد أعلنت الجماعة عن أماكن القنابل، حتى لا يصاب أحد من المارة، بحسب البيان.

وفى اليوم نفسه، وتعليقًا على ذلك البيان، أعلنت جريدة الوطن أن مصدرًا أمنيًا رفيع المستوى، قد صرح لها بأن هذا البيان “مفبرك” لمحاولة إرهاب المدنيين. وأضاف أن المنطقة حول قصر الاتحادية مؤمنة بالكامل بالتنسيق بين قوات الجيش والشرطة، بالإضافة لعناصر الحرس الجمهوري، كما اعتبر المصدر الأمني، أن هذا البيان محاولة للتشتيت ولفت الانتباه عن أمور أخرى، ولكن الأجهزة الأمنية يقظة، وهناك انتشار أمني مكثف حول القصر.

اعلان