قبل يوم من تظاهرات “الأرض”.. السيسي يستعين بـ “التموين” والجيش لمواجهة ارتفاع الأسعار.. ويُحذَِر من “قوى الشر”

قال الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم، الأحد، إنه طلب من الحكومة والقوات المسلحة التدخل لضبط الأسعار في ظل الارتفاع الناتج عن التذبذب في سعر الدولار مقابل الجنيه.

وأضاف في خطابه بمناسبة عيد تحرير سيناء إنه أصدر تعليماته للحكومة بحساب ارتفاع معدلات التضخم الناتج عن هذا التذبذب، بدءًا من الشهر المقبل، وإضافة نقاط لمنظومة دعم السلع التموينية تعادل هذا الارتفاع أو تزيد عليه، كما أن القوات المسلحة ستوزع مليوني سلعة أساسية خلال هذا الشهر في المناطق الفقيرة.

وقال السيسي في خطابه إن البعض يحاولون التأثير على الأمن والاستقرار، الذي قال إن مجهودًا كبيرًا قد بُذل خلال السنوات الماضية من قبل الدولة ومؤسساتها لتحقيقه.

وأضاف إن نفس الفترة شهدت إعادة بناء مؤسسات الدولة، داعيًا إلى الحفاظ عليها، واعتبر أن سقوطها يعني سقوط الدولة وأن “قوى الشر” تحاول المساس بهذه المؤسسات.

جاء خطاب السيسي قبل يوم واحد من التظاهرات التي دعت إليها قوى معارضة غدًا، الاثنين، احتجاجًا على تنازل مصر عن جزيرتي تيران وصنافير للسعودية ضمن اتفاقية إعادة ترسيم الحدود البحرية مع مصر.

وأطلقت قوى سياسية معارضة ما أسمته بـ”الحملة الشعبية لحماية الأرض – مصر مش للبيع”، في مواجهة قرار التنازل عن الجزيرتين.

اعلان